مصرع 15 امرأة وإصابة العشرات بجروح خطيرة ونقل سبع منهن إلى المستشفى في حالة حرجة

مصرع 15 امرأة وإصابة العشرات بجروح خطيرة ونقل سبع منهن إلى المستشفى في حالة حرجة

ب.عزيز – ي.النعمان

مصرع 15 امرأة وإصابة العشرات من النساء بجروح متفاوتة الخطورة، ونقل سبع ضمنهن في حالة حرجة إلى المستشفى.. هي حصيلة الفاجعة غير المسبوقة التي شهدتها الجماعة القروية «سبت سيدي بولعلام» بإقليم الصويرة يوم أول أمس (الأحد)، خلال عملية توزيع مساعدات غذائية على المعوزات بالمنطقة.
وحسب مصادر من عين المكان، فإن جمعية «أغيسي لحفظ القرآن الكريم والأعمال الاجتماعية» التي يرأسها المقرئ عبد الكبير الحديدي، إمام مسجد السبيل بمنطقة كاليفورنيا بمدينة الدار البيضاء، كانت تعتزم توزيع مواد غذائية على المعوزات على مدى ثلاثة أيام، ابتداء من صباح يوم الأحد الماضي، غير أن الأعداد الكبيرة للنساء المرفوقات بأبنائهن، والمقدر عددنهن بأزيد من 3000 امرأة، جعل المنظمين يعجزون عن السيطرة على أفواج النساء المتدافعات، قبل أن تقلى 15 منهن مصرعهن وتصاب العشرات بجروح متفاوتة الخطورة ضمنهن سبع حالتهن حرجة، نقلت خمس منهن إلى المستشفى الإقليمي سيدي محمد بن عبد الله بالصويرة، واثنتان نقلتا بواسطة مروحية طبية إلى مستعجلات المركز الاستشفائي الجامعي بمراكش.
وعلمت «الأخبار» من مصادر مطلعة أن مئات النساء حججن إلى الجماعة القروية «سبت بولعلام»، التي يرأسها حزب العدالة والتنمية، منذ الساعات الأولى من الصباح، واحتشدن في الساحة المخصصة لتوزيع المساعدات الغذائية خلف حواجز حديدية في انتظار الحصول على حصتهن التي كانت عبارة عن كيسين من الدقيق، الزيت، السكر والشاي الأخضر.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة