جريمة

مطالب بإنزال أقصى العقوبات على “بيدوفيل” فاس المتهم باغتصاب أربع قاصرات

 

    فاس: لحسن والنيعام

 

لم تمنع التساقطات المطرية الغزيرة التي عرفتها مدينة فاس، ولا موجة البرد القارس، العشرات من المواطنين والمواطنات من الاحتجاج، صباح يوم أول أمس الأربعاء، أمام محكمة الاستئناف بفاس لاستنكار الاعتداءات الجنسية التي وصفوها بالوحشية والمقززة التي اتهم “بيدوفيل” فرنسي بارتكابها ضد طفلات قاصرات تتراوح أعمارهن ما بين 10 و13 سنة، في حي “سيدي المخفي” بمنطقة “الرصيف” بفاس العتيقة.

وطالب المحتجون بإنزال عقوبة الإعدام على المتهم، بالتزامن مع جلسة التحقيق التفصيلي التي عقدت للنظر في القضية، والتي استدعي المتهم “روبيرتو.م”، من زنزانته في السجن المحلي “الزليليك” لحضور أطوارها. وقرر قاضي التحقيق عقد جلسة أخرى للنظر في القضية يوم الأربعاء المقبل، حيث سيجري الاستماع إلى الضحايا الأربع للمتهم.

ورفع المحتجون لافتات وشعارات تدين الاعتداء على براءة الأطفال، واستغلال الظروف الاجتماعية لأسر الضحايا، بغرض تنفيذ اعتداءات جنسية بشعة بطقوس مثيرة في الشذوذ على الطفلات. وشاركت أسر الضحايا في هذه الوقفة.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق