مطالب بالتحقيق في طرق تفويت جماعة الجديدة لعقارات في ملكيتها

الجديدة : أحمد الزوين

أثارت قضية تفويت عقارات في ملك جماعة الجديدة إلى من وصفوا بذوي النفوذ ولوبي العقار، موجة من الاحتجاجات للسكان ومعهم الجمعيات والنشطاء لأنها ستباع بأثمنة بخسة من جهة، وسيتم إفراغ الجماعة من وعائها العقاري خدمة للمنعشين العقاريين وبعض الأشخاص المحظوظين، ولو على حساب الأملاك الجماعية التي سيتم الإجهاز على أغلبها بعد إدراجها في جدول أعمال إحدى دورات المجلس السابقة.
وحسب تصريحات محتجين لـ«الأخبار»، فإن الوضع الكارثي وطريقة إفقار جماعة الجديدة، وذلك بالإجهاز على ما تبقى من ملكها العقاري، جعلهم يرفضون كل التفويتات ويطالبون وزارة الداخلية والمجلس الأعلى للحسابات بفتح تحقيق عاجل في الاختلالات التي يعرفها تسيير الشأن العام المحلي وسوء تدبير مالية جماعة الجديدة، التي أصبحت، خلال السنوات الأخيرة، تعاني من مشاكل بالجملة، مما أدى إلى توقف الأشغال بعدد من المشاريع التنموية مما أثار حفيظة السكان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.