مقاطعة سكان تطوان لمياه الشرب تدفع أربع مؤسسات مسؤولة للخروج ببلاغ يؤكد استيفاء المعايير الضرورية

مقاطعة سكان تطوان لمياه الشرب تدفع أربع مؤسسات مسؤولة للخروج ببلاغ يؤكد استيفاء المعايير الضرورية

تطوان : حسن الخضراوي

بعد تنظيم جمعية المحامين الشباب بتطوان ندوة صحفية بحر الأسبوع الماضي، بحضور العديد من الفاعلين الجمعويين والمهتمين وعدد من ممثلي المنابر الصحفية المحلية والوطنية، حيث تم تقديم معطيات صادمة حول مياه الشرب التي توزعها «أمانديس»، باعتبار أنها لا تستوفي المعايير الضرورية للشرب والاستهلاك، بناء على تقريرين صادرين عن مختبر إسباني.. قاطع عدد كبير من سكان تطوان مياه الصنابير بسبب تخوفهم من الإصابة بأمراض ناتجة عن استهلاكهم المياه، ما دفع أربع مؤسسات مسؤولة للخروج ببلاغ يؤكد أن المياه تخضع لمراقبة يومية بشكل دقيق، وتستوفي المعايير المعتمدة والضرورية.

وكشف البلاغ، الموقع من طرف أربع جهات رسمية تتحمل مسؤولية مياه الشرب بتطوان، وهي الجماعة الحضرية والمكتب الوطني للماء والكهرباء، فضلا عن شركة «أمانديس» الموزعة والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة.. أن الخبرة التي أنجزها مختبر يوجد بإسبانيا وادعى فيها عدم صلاحية مياه الشرب بتطوان مشكوك في نتيجتها، ما دام القيام بأخذ عينات قصد تحليلها يجب أن يتم وفق قوانين دقيقة، ومن طرف أعوان مختصين ومؤهلين، وباحترام تام للمعايير الوطنية الجاري بها العمل في المجال.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *