MGPAP_Top

مقاولون يتهمون رئيس جماعة بالقنيطرة بالتلاعب في صفقة عمومية والمسؤول ينفي

مقاولون يتهمون رئيس جماعة بالقنيطرة بالتلاعب في صفقة عمومية والمسؤول ينفي

القنيطرة: المهدي الجواهري

اضطر مقاول يقطن بمدينة القنيطرة إلى الاحتجاج بشدة على رئيس الجماعة القروية لسيدي محمد لحمر إثر اكتشافه، حسب قوله، تلاعبات في صفقة عمومية تخص بناء حائط خصص له من ميزانية الجماعة 150 مليون سنتيم، والتي اشترط فيها رئيس الجماعة حضور المقاولين لمعاينة المكان الذي توجد فيه الأشغال كشرط للظفر بالصفقة العمومية، وهو البند في دفتر شروط التحملات الذي اعتبره المقاول مناورة لتدبير الصفقة العمومية في الخفاء، والتي اعتمدت فيها معايير على المقاس لمقاول محظوظ عند رئيس الجماعة القروية، حسب قوله.

وعلم «فلاش بريس» أن حمودة غريب، رئيس جماعة سيدي محمد لحمر، التابعة لنفوذ إقليم القنيطرة، لجأ إلى الاتصال برجال الدرك الملكي الذين حضروا للجماعة القروية لتحرير محضر رسمي للمقاول المحتج على طريقة تمرير الصفقة، كما ربط الاتصال بمسؤولي عمالة القنيطرة الذين تدخلوا لثني رئيس الجماعة القروية عن تقديم شكاية في الموضوع، ما دفع برجال الدرك الملكي إلى مغادرة مقر الجماعة القروية التي أقدم بها المقاول على تسجيل فيديو مصور بالصوت والصورة (تحتفظ به «فلاش بريس») يوضح غياب المسؤولين بالجماعة من مصلحة كتابة الضبط وتقني الجماعة الذي كان من المفروض أن يرافقه لمعاينة مكان الأشغال، حيث يعتبر هذا الشرط ضروريا للمشاركة في نيل الصفقة العمومية، والتي تم حرمانه منها، بحسب قوله، رفقة مقاولين آخرين بعدما لم يجدوا من يستقبلهم بمقر الجماعة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة