GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

مقاولون يحتجون على نيابة التعليم بسطات للمطالبة بمستحقاتهم المالية

مقاولون يحتجون على نيابة التعليم بسطات للمطالبة بمستحقاتهم المالية

مصطفى عفيف

استأنف عدد من المقاولين المتعاقدين مع نيابة التعليم بإقليم سطات، والذين تم تكليفهم ببناء المؤسسات التعليمية، احتجاجاتهم للمطالبة بأداء مستحقاتهم المالية المترتبة عن أشغال بناء الحجرات الدراسية التي تجاوزت السنة، حيث نظم المقاولون، صباح أمس (الثلاثاء)، وقفة احتجاجية أمام كل من النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بسطات والأكاديمية الجهوية، للمطالبة بمستحقاتهم العالقة.
وطالب أرباب المقاولات المتعاقدين مع وزارة التربية الوطنية من أجل بناء المؤسسات التعليمية بإقليم سطات، خلال الوقفة الاحتجاجية، مدير الأكاديمية والنائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالتعجيل بتسديد مستحقاتهم المالية المترتبة عن أشغال بناء مدارس وإعداديات وثانويات وغيرها، كما استنكروا في الوقت نفسه إقصاءهم من أداء جزء من المستحقات بعد توصل الأكاديمية الجهوية باعتماد مالي أولي قدر بـ400 مليون سنتيم، والتي تم الاقتصار في توزيعها على الممونين الخاصين بالداخليات والمطاعم والطباخين، في حين تم إقصاؤهم.
واستغرب المحتجون ما وصفوه بغياب الإرادة الحقيقية للوزارة في وضع حد للأزمة، مشيرين إلى أن مقاولاتهم أصبحت غير قادرة على مواصلة استكمال بناء المدارس، وهددوا في الوقت نفسه بوقف بناء المؤسسات التعليمية بإقليم سطات.
وأكد المحتجون أن مقاولاتهم تضررت بشكل كبير جراء عدم أداء مستحقاتها المالية، بعدما توقفت الوزارة المذكورة عن الأداء منذ شهر مارس من السنة الماضية، حيث أصبحوا اليوم يواجهون العشرات من الكمبيالات والشيكات التي في حوزة شركات خاصة ببيع مواد البناء، مما أدى إلى عجزهم عن أداء أجور العمال الذين أصبحوا في وضعية صعبة.
وحمل أرباب المقاولات وزارة بلمختار المسؤولية في وقف استخلاص مستحقات الشركات المتضررة، مهددين بوقف جميع الأوراش الخاصة ببناء المدارس بإقليم سطات، في حال لم تستجب الوزارة لمطالبهم.
من جانبه، استقبل النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسطات، ممثلي عشر مقاولات من بين المحتجين عقب نهاية الوقفة الاحتجاجية، ووعدهم برفع تقرير إلى الوزارة المسؤولة من أجل إيجاد حلول لمشكل الديون العالقة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة