مليار درهم في حسابات «سامير» لأجور الموظفين

مليار درهم  في حسابات «سامير» لأجور الموظفين

من المرتقب أن تفرج مجموعة القرض الفلاحي عن مبلغ يناهز مليار درهم، لفائدة حساب بنكي يعود لشركة «سامير». وذكرت مصادر أن هذا المبلغ سيكون موجها لأداء رواتب موظفي الشركة التي تعيش وضعية مالية خانقة. وكانت «سامير» قد أعلنت عن خسائر بلغت نحو 2.2 مليار درهم خلال النصف الأول من السنة الجارية فقط. ومنذ أن أعلن المدير العام للشركة جمال بعامر عن توقيف الإنتاج بمصفاة المحمدية، بدأت مشاكل بالجملة في الظهور، كشفت حجم التدبير العشوائي الذي كلف الشركة ملايير الدراهم. وعلاقة بأجور الموظفين، فقد سبق لمجموعة القرض الفلاحي أن أفرجت عما يناهز 35 مليون درهم لحساب «سامير» وذلك لأداء الأجور، حيث تم ذلك، وفق المصادر نفسها، بتعليمات من السلطات العامة. ويعيش عمال «سامير» ترقبا كبيرا، بسبب الوضعية التي تعيشها الشركة، والتي من المحتمل أن تمس مستحقاتهم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة