رياضة

منتخب الشبان يكتفي بالمركز الثاني في دوري اتحاد شمال إفريقيا

خالد الجزولي

اكتفى المنتخب الوطني لكرة القدم لأقل من 17 عاما، بالمرتبة الثانية في دوري اتحاد شمال إفريقيا، الذي اختتمت منافساته مساء أول أمس الخميس، بالملعب الكبير لمدينة مراكش، بعدما عانده حظ ضربات الجزاء أمام نظيره السينغالي، في المباراة التي جمعت بينهما، لحساب نهائي الدوري الودي، الذي يدخل ضمن البرنامج التحضيري لمنتخبات شمال إفريقيا للاستحقاقات المقبلة، وتحديدا للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا بمصر، والتي تمنح بطاقات العبور إلى أولمبياد طوكيو 2020.

ولجأ المنتخبان المغربي والسينغالي إلى ضربات الجزاء، بعدما انتهى الوقت الأصلي للمباراة، على إيقاع التعادل الإيجابي هدف لمثله، حيث كان المنتخب الوطني سباقا إلى التسجيل في هذه المواجهة التي قادها الحكم التونسي أمير لوسيف، عن طريق اللاعب فيصل بوجمعاوي في الدقيقة 38، بينما تمكن المنتخب السينغالي من تعديل النتيجة في الدقيقة الأخيرة من المباراة بواسطة اللاعب إبراهيما سيسيكو من ضربة جزاء. واحتكم كلا المنتخبين إلى ضربات الحظ، والتي ابتسمت في الأخير للمنتخب السينغالي، بواقع خمسة أهداف مقابل أربعة.

وبخصوص باقي المباريات، احتل المنتخب التونسي الرتبة الثالثة في دوري اتحاد شمال إفريقيا، بعد فوزه في مباراة الترتيب على المنتخب الجزائري بنتيجة هدفين لهدف واحد، بينما احتل المنتخب الليبي الرتبة الخامسة بعد انتصاره على نظيره الموريتاني بهدف لصفر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق