منخرط يرفع دعوى قضائية ويطاب العدوي بافتحاص مالية «الكاك»

منخرط يرفع دعوى قضائية ويطاب العدوي بافتحاص مالية «الكاك»

المهدي الجواهري

يعيش المكتب المسير للنادي القنيطري لكرة القدم، هذه الأيام، وضعية عصيبة، بعدما تقدم منخرط بالفريق بشكاية أمام القضاء وزينب العدوي، والي جهة الغرب الشراردة بني احسن، بشكاية يطالب فيها بافتحاص مالية الفريق، مباشرة بعد الجمع العام الذي قدم خلاله مكتب محمد الحلوي، رئيس الفريق القنيطري، التقرير الأدبي والمالي الذي أثار موجة من الاحتجاجات على التدبير المالي لـ«فارس سبو» .

واعتبر سعيد الخيال، في شكايته إلى زينب العدوي، والي جهة الغرب، والتي (حصلت «الأخبار» على نسخة منها)، أن التقرير المالي لموسم 2014- 2015 جاء عاما ولم يحدد بشكل دقيق المداخيل والمصاريف، علما أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وضعت نظاما خاصا يتعلق بالتدبير المالي، من بينه ضرورة افتحاص ميزانية الفريق من طرف مختص في الافتحاص المالي قبل الجمع العام العادي السنوي.

وأضاف الخيال، في شكايته التي وجهها عبر محاميه سعيد مهداوي، أنه لم يتم التهييء لهذا التقرير خلال الجمع العام من طرف مختص في الحسابات والافتحاص، كما أنه لم تتم تلاوته من طرفه أيضا، مما يعتبر، حسب قوله، خرقا سافرا للقوانين المعمول بها من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

وأوضح الخيال أن التقرير المالي تضمن عدة تجاوزات ولم يحدد بشكل دقيق المداخيل والمصاريف، ولا يرقى إلى مستوى تقرير مالي لفريق محترف ويمارس ضمن قسم الصفوة.

وكشف المنخرط ذاته أن مالية الفريق تعتبر النواة الأساسية للنادي القنيطري للممارسة السليمة، وأن كل مساس بها يشكل خطرا على مستقبل الفريق، باعتباره الممثل الوحيد لجهة الغرب الشراردة بني احسن.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *