CAM – Campagne Mobile-Top

مواقع التواصل الاجتماعي تطالب الجسمي بالامتناع عن التغني بالمغرب

مواقع التواصل الاجتماعي تطالب الجسمي بالامتناع عن التغني بالمغرب

ما إن أعلن الفنان الإماراتي، حسين الجسمي، عن نيته أداء أغنية باللهجة المغربية كتب كلماتها الكويتي، مصعب العنزي، حتى تقاطرت عليه الرسائل عبر وسائل الاتصال الاجتماعية من المغاربة، تطالبه بالتخلي عن هذا المشروع حتى لا يتعرض المغرب لمكروه، خصوصا أن له سوابق في هذا المجال، فحين غنى الجسمي لوالدته مقطوعة «يا أمي» عام 2008 توفيت في السنة ذاتها، وحين غنى «ليبيا يا جنة» اندلعت في كل المناطق الليبية حروب لم تتوقف حتى يومنا هذا، ولما غنى عن الحرم بمناسبة اقتراب موسم الحج، سقطت رافعة على الحجاج وقتلت المئات. وحين غنى «نفحات باريس» تعرضت العاصمة الفرنسية لتفجيرات إرهابية غير مسبوقة، بعد صدور تلك الأغنية بأسبوعين فقط. وحين غنى الجسمي «حبيبي برشلوني» خسر الفريق الكاتالوني كل الألقاب التي كانت في حوزته.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة