CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

ميدفيديف يتهم تركيا بدعم داعش لأسباب اقتصادية

ميدفيديف يتهم تركيا بدعم داعش لأسباب اقتصادية

النعمان اليعلاوي

تتواصل تداعيات الأزمة السياسية بين تركيا وروسيا على خلفية إسقاط طائرتي “إف 16” تركيتين لطائرة حربية روسية بذريعة إختراقها للأجواء الإقليمية التركية، حيث اتهم رئيس الوزراء الروسي، ديمتري ميدفيديف، تركيا بالدفاع عن “داعش”، حيث قال بأنه ” لا يستغرب بأن أنقرة تدافع عن داعش” مضيفا أن روسيا تتوفر على بيانات  تفيد بأن سياسيين أتراك لديهم مصالح مالية مع التنظيم الإرهابي ترتبط بالأساس بإستفادتهم من إمدادات النفط  المصالح المالية لعدد من السياسيين الأتراك في إمدادات النفط من قبل الإرهابيين.

في ذات السياق، أضاف المسؤول الثاني في روسيا أن “أنقرة كما هو في الأمور الواقع تدل من خلال أفعالها، عن الدفاع على الدولة الإسلامية، مع الأخذ بعين الاعتبار البيانات التي لدينا على المصالح المباشرة لبعض المسؤولين الأتراك، والتي تتعلق بتوريد المنتجات النفطية من قبل الشركات التي تسيطر عليها داعش” على حد تعبير ميدفيديف، مضيفا أن إسقاط تركيا للطائرة الروسية يعتبر تصعيدا خطيرا في العلاقات بين روسيا وتركيا، وأن لا شيء يمكن أن يبرر بما في ذلك حماية الحدود الوطنية”.

من جانب أخر، قال رئيس الوزراء الروسي، إن “روسيا قد تنظر في التخلي عن العديد من المشاريع المشتركة والشركات التركية قد تفقد مكانتها في السوق الروسية”، مؤكدا أن “روسيا أوصت بالفعل مواطنيها بالامتناع عن السفر الى تركيا بسبب التهديدات الإرهابية”، إذ من بين المشاريع المشتركة التي يمكن أن تهددها التوترات المتصاعدة بين روسيا وتركيا، وأبرزها، خط الأنابيب للغاز الروسي نحو تركيا، والذي كان من المتوقع أن يحول تركيا إلى دولة الاستراتيجي للواردات الغاز الروسي في أوروبا، بالإضافة إلى مشاريع بناء أول محطة للطاقة النووية في تركيا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة