الرئيسية

نقل نساء ورجل سلطة إلى المستعجلات بعد استنشاقهم للغاز بمركز للتدليك بطنجة

طنجة: محمد أبطاش

 

 

 

عاش مركز للتدليك بالقرب من السجن المحلي لطنجة، عشية أول أمس الخميس، على وقع حادثة خطيرة، بعد أن تم نقل تسع نسوة وأحد الأشخاص والذي تبين أنه ينتمي لسلك السلطة، إلى المستشفيات والمصحات المحلية بشكل مستعجل، بسبب استنشاقهم للغاز، إثر تسرب غامض كاد أن يتسبب في كارثة لولا تدخل بعض العاملين في الدقائق الأخيرة، وكذا المارة بالشارع المحاذي لهذا المركز.

وكشفت مصادر متطابقة، لـ«الأخبار»، أن كافة المصالح والأجهزة الأمنية المختصة هرعت إلى عين المكان، للوقوف على ما جرى، وتم نقل الضحايا في خمس سيارات للإسعاف تباعا إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس بعضهن عاريات، لتلقي العلاجات الأولية، في حين جرى نقل ضحيتين صوب إحدى المصحات الخاصة، بعد إلحاح منهما خوفا من المساءلة الأمنية، حسب المصادر نفسها، ما أثار شبهات وجود أعمال مشبوهة، من قبيل الدعارة الراقية داخل هذا المركز، حيث يرتقب أن تكشف التحقيقات التي فتحتها مصالح الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن طنجة، عن التفاصيل والحيثيات المرتبطة بالحادث، ومدى إمكانية احترام المعايير الخاصة بمثل هذه المراكز والتوقيت الخاص.

وأوضحت المصادر أنه جرى استدعاء صاحبة المركز بهدف الاستماع إليها بشأن معايير السلامة المتخذة داخل هذا المركز، فيما ينتظر الاستماع بشكل تفصيلي إلى كافة الضحايا، من ضمنهم المنتمي إلى سلك السلطة، قصد الكشف عن التفاصيل الكامنة وراء تواجده داخل المركز، ضمن المجموعة النسائية، علما أن المركز يقع تحت نفوذه الترابي، وهي الفضيحة التي هزت بعض المصالح الوصية بالمدينة، تشير مصادر «الأخبار»، مخافة تسرب هذه المعلومات، وإمكانية وجود عملية ابتزاز وغيرها، وذلك في انتظار التحقيقات التي شرعت فيها المصالح الأمنية بهدف إماطة اللثام عما يجري بقلب هذه المراكز التي تعج بها عاصمة البوغاز، في أكثر من حي هامشي.

 

 

 

 

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق