إقتصادتكنولوجيا

نواب بريطانيون يصفون مواقع التواصل بـ “العصابة الرقمية” لهذا السبب

في تقرير نشر أمس الاثنين، دعا نواب بريطانيون إلى تعزيز الأنظمة المستخدمة في مواقع التواصل الاجتماعي خصوصاً “فيسبوك”، للحؤول دون نشرها أخباراً كاذبة والتصرف “كعصابات رقمية”. وكان رئيس لجنة الإنترنت والثقافة والإعلام والرياضة في مجلس العموم داميان كولنز قد أعلن أنه “يجب تعديل ميزان القوى بين تلك المنصات والرأي العام بشكل جذري. عصر التنظيم الذاتي غير المناسب يجب أن ينتهي”.

وأضاف: “يجب تنظيم حقوق المواطنين قانونياً، مع الطلب من شركات التكنولوجيا الالتزام بقواعد سلوك منصوص عليها بقانون يقره البرلمان، ويشرف عليها منظّم مستقل”، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وشكل “فيسبوك” منذ عدة أشهر هدفاً لهذه اللجنة، في إطار تحقيقها بظاهرة “الأخبار الزائفة” وأثرها على آخر عمليات اقتراع في بريطانيا، ومن بينها الاستفتاء حول الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو (حزيران) 2016. وشدد التقرير المؤلف من 100 صفحة على أنه “لا يجب السماح للشركات المشابهة لفيسبوك التصرف (كعصابات رقمية) في عالم الإنترنت”.

ويدعو التقرير أيضاً الحكومة البريطانية إلى إجراء “تحقيق مستقل” حول “التأثير الخارجي”، وتحديداً الروسي، في التضليل خلال الاستفتاء، وأيضاً خلال الانتخابات التشريعية المبكرة في عام 2017 والاستفتاء حول استقلال أسكوتلندا في عام 2014.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق