MGPAP_Top

هذه تفاصيل حصرية حول اختطاف فتاة من علبة ليلية بالهرهورة من أجل اغتصابها

هذه تفاصيل حصرية حول اختطاف فتاة من علبة ليلية بالهرهورة من أجل اغتصابها

نجيب توزني

أحالت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي الهرهورة، صباح أمس (الخميس)، متهما أربعينيا على أنظار الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالرباط، بتهمة اختطاف فتاة ومحاولة اغتصابها والضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض.

واستنادا إلى معطيات خاصة حصل عليه «فلاش بريس»، فإن المتهم المزداد سنة 1973 بضواحي الجديدة قضى عقوبات سالبة للحرية، ناهزت في مجموعها 25 سنة، 15 سنة فقط أدين بها بالجديدة على خلفية نفس التهمة المرتبطة بالاختطاف والاغتصاب، قبل أن يحل منذ أربع سنوات بمدينة تمارة ويمتهن التجارة بالتجوال على الرصيف بحي المسيرة 2، بعد زواجه من قريبة له والاستقرار بتمارة، إلا أن نوازعه الإجرامية في اختطاف الفتيات وممارسة الجنس عليهن تحت التعذيب والضرب ظلت تلازمه، قبل أن تنتهي به وراء سجن الزاكي بعد محاولة، الاثنين الماضي، التي قام بإفشالها «خطاف»، ترجح معطيات التحقيق أن تشفع له فضيلة «حسن النية» في إطلاق سراحه، بعد عرضه على قاضي التحقيق رفقة المتهم الرئيسي بعد أسبوعين، حسب مصادر «فلاش بريس»، خاصة أن الضحية برأته أثناء البحث التمهيدي من تهمة المشاركة في الجريمة، حيث مكنت المحققين من ترقيم سيارته، وهي من نوع «رونو» التي شكلت مدخلا للإطاحة بالمتهم بعد 48 ساعة من طرف عناصر الدرك الملكي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة