الرئيسيةمجتمع

هكذا البطيخ المغربي يغزو إسبانيا ويتسبب في العطش

كشف مكتب الإحصاء الإسباني “Estacom”، عن معطيات خطيرة، تفيد بأن إسبانيا تستورد من المغرب 75.57 في المائة من حاجياتها من البطيخ الطازج الذي يزرع في الضيعات الفلاحية المغربية، مقابل 42.34 مليون يورو، حيث تتهافت أزيد من 183 شركة إسبانية على “بطيخ المغرب”.

وذكر المصدر ذاته أن الصادرات من البطيخ المغربي إلى إسبانيا، على مدى السنوات العشر الأخيرة، تضاعفت أكثر من 35 مرة، فمقابل 1.93 مليون كيلوغرام من البطيخ صدّرت عام 2009، ارتفع الرقم إلى أكثر من 70 مليون كيلوغرام في 2018، حيث يبيع المنتج المغربي البطيخ بمتوسط سعر يبلغ 0.60 يورو للكيلوغرام الواحد.

وحسب ما كشفته تقارير إعلامية، فإن إسبانيا ترفض زراعة البطيخ في أراضيها، تخوفا من استنزاف الفرشة المائية، مما يضطرها إلى شرائه من دول الجنوب ودول العالم الثالث مقابل دفع “المال” الذي قد يكون “أهون” من خسائر الفرشة المائية الإسبانية.

ولوحظ في السنوات الأخيرة تنامي ظاهرة ولوج عدد من الفلاحين الى انتاج البطيخ الأحمر بشكل كثيف مما يندر- حسب فعاليات المجتمع المدني، بتعرض الفرشة المائية الى الاندثار بفعل الاستغلال المفرط للمياه.

واعتبرت هيئات المجتمع المدني، أن زراعة البطيخ الأحمر، “زراعة دخيلة، غير مستدامة ومستنزفة للفرشة المائية الباطنية مصدر الماء الصالح للشرب”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق