GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

هكذا تحول “شرطي سابق” مطرود من قطر ويعاني أزمة نفسية إلى “مهندس مشرد” بفاس

هكذا تحول “شرطي سابق” مطرود من قطر ويعاني أزمة نفسية إلى “مهندس مشرد” بفاس

فاس: لحسن والنيعام

بعد أكثر من عام على محنته، تدخلت السلطات المحلية، يوم أول أمس الأربعاء، لإنهاء محنة ما بات يعرف إعلاميا بـ”المهندس المشرد” بمدينة فاس. إذ جرى نقل هذا المهندس الذي كان يعيش داخل سيارته المهترئة في ظروف صحية متدهورة، إلى المركب الاجتماعي “التجموعتي”، بتنسيق مع المندوبية الجهوية للتعاون الوطني، وبعض الفعاليات الجمعوية بالمدينة، بعد أن ساءت صحته، رغم إبدائه “مقاومة” ضد القرار في البداية. وكشفت مصادر محلية لـ”الأخبار” أن “المهندس المشرد” يعاني من مشاكل نفسية، يرجح أن تكون ناجمة عن تداعيات طرده من دولة قطر والتي كان يشتغل بها كشرطي سابق، نتيجة اتهامه بارتكاب خطأ مهني. ونفت المعطيات ذاتها أن يكون “عبد الفتاح الودي” الذي حظيت قضيته بتعاطف كبير، “مهندسا” أو أنه يعيش محنة بسبب نزاع حول الإرث.

ونقلت السلطات المحلية سيارته إلى المحجز البلدي، وسلمته وثيقة تفيد بأنها في حفظ الله، خاصة أن الرجل أبدى ارتباطا عاطفيا بهذه السيارة المهترئة التي وجدها الوحيدة التي احتضنته وآوته في محنة التشرد الكبرى التي يمر بها، بينما تم نقله على متن سيارة إسعاف تابعة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية إلى المركب الاجتماعي. ووفرت له مؤسسة التعاون الوطني رجلين اصطناعيتين، ودراجة إلكترونية. وظهر “المهندس المشرد”، جد منشرح بالاهتمام الإنساني الذي حظي به في هذه المؤسسة، رغم أنه أبدى في البداية “تحفظا” كبيرا بشأن نقله إلى أي مركز اجتماعي، ووجه انتقادات لفعاليات جمعوية وإعلامية واكبت محنته منذ البداية، وعرفت بقضيته، لأنها أبدت تأييدها لقرار السلطات المحلية حفاظا على صحته وسلامته.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة