GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

هكذا يؤثر الحاسوب والهاتف الشخصيين على حياتك الجنسية

هكذا يؤثر الحاسوب  والهاتف الشخصيين  على حياتك الجنسية

إعداد: إكرام أوشن
نستطيع أن نقول إن الحياة البشرية تنقسم إلى اثنتين، حياة ما قبل الكمبيوتر وحياة ما بعد الكمبيوتر. فقد تغيرت أوجه الحياة وطبيعتها في كل شيء، وأحدث اختراع الكمبيوتر ثورة هائلة في جميع مجالات الحياة. ولكل إنجاز إيجابياته وسلبياته، ونحن نرصد أضرار الكمبيوتر الصحية. فالعقل البشري، الذي اخترع جهاز الكمبيوتر لن يعجز عن إيجاد حلول لتلافي وتجنب السلبيات الصحية لهذا الجهاز الذي حقق الكثير للبشرية في جميع مناحي الحياة.

أضرار الكمبيوتر المحمول على الصحة الإنجابية والجنين

تشير دراسة أمريكية حديثة إلى وجود رابط بين نقص فيتامين «د» وحالات الربو الشعبي الشديدة وضعف وظائف الرئة. وتثبت دراسة أمريكية أخرى من جامعة نيويورك أن النوم والاسترخاء يساعدان على تنشيط الذاكرة وتقويتها.
وأعلن باحثون نمساويون أن التعرض لأشعة الشمس قد يكون وسيلة لزيادة الرغبة الجنسية عند الرجال، وذكر البحث كيفية حدوث هذا فسيولوجيا وكيميائيا وحيويا. وهناك أيضا دراسة حديثة تثبت أن السمنة تتحدد قبل بلوغ الطفل السنة الثانية من عمره.
ونحن نعيش زمن الكمبيوتر فقد تغير وجه الحياة على كوكب الأرض في كافة المجالات: الطب والهندسة والتكنولوجيا والفضاء والطيران والاتصالات، وأصبحت الدنيا غير الدنيا والزمن غير الزمن.
ومع ذلك، فإن لهذه الثورة الهائلة التي مست كل جوانب الحياة تأثيرات صحية سلبية على الإنسان، إلا أن التقدم والتطور العلمي الهائل الذي أنجز هذا الإنجاز لن يكون عاجزا عن اكتشاف ما يحمي من الأضرار الصحية لأجهزة الكمبيوتر، (أداة الثورة الإنسانية والحياتية التي نعيشها).
أضرار صحية للكمبيوتر المحمول
لم يعد الكمبيوتر المحمول قاصرا على رجال الأعمال ورجال الصفوة في المجتمعات، بل انتشر انتشارا واسعا بين الشباب والمراهقين في مقتبل العمر.
ولا يجد الشباب والمراهقون مفرا في استخدام هذا الجهاز في كل وقت وباستمرار. وأكد أخصائيون في مجال الصحة الإنجابية في جامعة «لويولا» الأمريكية في ولاية شيكاغو، أن الاستخدام الكثيف للكمبيوتر المحمول قد يهدد الصحة الإنجابية للذكور، ويحرمهم من أن يكونوا آباءً في المستقبل، وذلك بعدما قاموا بضم الجهاز إلى قائمة العوامل الضارة بالصحة الإنجابية وضعف الخصوبة أو العقم عند بعض الذكور.
أضرار الكمبيوتر على الصحة الإنجابية
تولد أجهزة الكمبيوتر كمية من الحرارة أثناء تشغيلها تكفي لإحداث ضعف الخصوبة والعقم، خاصة إذا وضع المستخدم جهاز الكمبيوتر المحمول على حجره. وبين الأخصائيون أن الحرارة المنبعثة من هذا الجهاز تؤثر بشكل سلبي على عملية إنتاج الحيوانات المنوية، حيث إنها تنقص من عدد الحيوانات المنوية المتشكلة وقدرتها على الحركة، ما يعني انخفاض الخصوبة والإصابة بإحدى درجات العقم.
يحدث هذا لأن تشكل الحيوانات المنوية يحتاج أصلا إلى درجة حرارة أقل من درجة حرارة الجسم الطبيعية بنصف درجة على الأقل. وأشارت التقارير إلى أنه من الصعب التكهن بطول الفترة الزمنية اللازمة لحدوث هذه الآثار والمضاعفات والمخاطر الصحية تحديدا، إلا أنه بات من المؤكد، وبما لا يدع مجالا للشك، أنه كلما زادت الفترة الزمنية وعدد مرات استخدام جهاز الكمبيوتر، ازدادت الخطورة، وخاصة لدى الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و20 سنة. وتظهر مخاطر وأضرار ذلك على الصحة الإنجابية لهؤلاء الشباب على مدار السنين.

نصائح لتجنب الأضرار
أوصى الأخصائيون مستخدمي الكمبيوتر المحمول بوضعه بعيدا عن منطقة الحوض ووضعه على طاولة الكمبيوتر والحد من فترات استخدامه.
ووجه الأخصائيون نصائح وإرشادات طبية ينبغي على الذكور الالتزام بها للحفاظ على صحتهم الإنجابية.
• ينصح بشرب لترين من الماء يوميا لتجنب آثار الإشعاع السلبية على الدم، مثل الإجهاد العقلي والذهني، نتيجة الاستمرار لساعات طويلة مع الكمبيوتر المحمول «لاب توب».
• استخدام حاجبات الأشعة «Filters» المتوافرة، ويمكن استخدامها للحماية.
• ارتداء الألبسة الواسعة والمريحة وتجنب الألبسة الضيقة.
• تجنب المغاطس الحارة.
• تناول الغذاء الصحي والمتوازن.
• تجنب الزيادة أو النقصان في الوزن عن المعدلات الطبيعية.
• تجنب تناول الكحول والمخدرات، حمانا الله وإياكم منها.
• التقليل من كميات الكافيين المتناولة يوميا، والموجودة في القهوة والمشروبات الغازية، إلى أقل قدر ممكن. وذكر الأخصائيون في هذه الدراسة أن كمية القهوة المتناولة يوميا يجب ألا تزيد عن مقدار فنجانين.
• تجنب التعرض للإجهاد والإرهاق بأنواعه.
• تجنب تناول الأطعمة الدسمة.
هذا وتوجد تأثيرات سلبية صحية أخرى لاستخدام الكمبيوتر المحمول على المفاصل والرقبة والعين.
لم يثبت حدوث أذى للجنين حتى الآن
هناك بعض الأعمال التي تشكل خطورة على الحمل، مثل تلك التي تتطلب الوقوف لساعات طويلة أو العمل على ماكينات تحتاج لمجهود عضلي أو تصدر عنها الاهتزازات أو الاشعاعات أو الضوضاء. وعلى الحامل أن تعلم أن بعض المهام التي كانت تقوم بها قبل الحمل، لا يمكنها القيام بها أثناءه.
وبالنسبة لجلوس الحامل أمام شاشة الكمبيوتر، فحتى الآن لم يثبت حدوث أذى معين للجنين بسبب ذلك.. لكن من الضروري عدم الجلوس لفترات طويلة من أجل المحافظة على نشاط الدورة الدموية.
وننصح الحامل بتجنب وضع ساق على الأخرى أثناء الجلوس أمام الكمبيوتر، واختيار المقعد المريح الذي يسند الظهر والساقين أثناء العمل، للتقليل من التعب والإجهاد والصداع. والقاعدة الطبية هي أنه مادامت الحامل في صحة جيدة وحالة الجنين مطمئنة، فإنه يمكنها مواصلة عملها خلال فترة الحمل.

دراسة: «تأثيرات سلبية على الحمل والإنجاب»
حذرت طبيبة مصرية متخصصة من أن الإشعاعات والموجات الكهرومغناطيسية التي تتعرض لها المرأة، عند استخدامها للهاتف النقال، أو لدى جلوسها لفترات طويلة أمام جهاز الكمبيوتر، تؤثر سلبا على صحتها وبشكل خاص على خصوبتها وقدرتها على الإنجاب.
وأوضحت الطبيبة ذاتها أن الموجات والإشعاعات التي تنبعث من هذه الأجهزة، تهدد الجسم مباشرة ويظهر تأثيرها السلبي على المرأة، خصوصا قدرتها الإنجابية، بسبب اختلال الهرمونات واضطرابات الدورة الشهرية، فضلا عن الشعور الدائم بالصداع والدوار والإحساس بالإجهاد والإرهاق وآلام في العضلات حتى عند قيامها بأقل مجهود.
أضرار صحية للمرأة
تأثير الكمبيوتر على الجهاز البصري وأيضاً على الجهاز العصبي والجلد، وتأثيره على السيدات الحوامل، كان موضوع دراسة حكومية أجريت في مصر على 74 شخصا من مستخدمي أجهزة الكمبيوتر، تمت مقارنتهم بستين شخصا يقومون بأعمال مكتبية لا تشمل استخدام الكمبيوتر.
وأكدت نتائج الدراسة ارتفاع نسبة الشكوى من الإرهاق البصري لمستخدمي الكمبيوتر، مع الشكوى من ازدياد ظاهري في درجة قصر النظر، ومن عدم القدرة على تحديد الألوان في بعض الحالات. ووجد أيضا أن هناك حالات تعاني من نقص في نسبة ومضة العين.
وأوضحت الدراسة أن 13.5 في المائة من مستخدمي الكمبيوتر لديهم أعراض تنبت عن جفاف العين، كما لوحظت أيضا زيادة في آلام الرقبة والكتفين والظهر واليد والرسغ. وأشارت الدراسة كذلك إلى أن 33.8 في المائة من مستخدمي الكمبيوتر يعانون جفافا في الجلد والبشرة، بسبب الحكة مع احمرار الجلد وإحساس بالحرقان.
وبالنسبة للسيدات الحوامل المعرضات لشاشات الكمبيوتر، وجدت ثلاث حالات عانين من الإجهاض، ووجد أيضا ارتفاع في نسبة الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي.
– عند استخدام الكمبيوتر بجب ارتداء واق، وهذا الواقي عبارة عن بلاستيك أو معدن أو أي شيء يبعد عن الحامل آثاره.
– كل ساعة أو نصف ساعة أثناء استخدام الكمبيوتر، يجب المشي قليلا على البلاط بقدمين حافيين للتخلص من كل الشحنات التي اكتسبها الجسم وتسربها إلى الأرض.
تأثير موجات الحاسوب المحمول على خصوبة الرجل
اكتشف باحثون أخيرا أن استخدام الحاسوب المحمول والمرتبط بالإنترنت عبر موجات (Wi-Fi) اللاسلكية، موضوعا على الفخذين أو قرب أعضاء الرجل التناسلية، قد يؤثر سلبا على إنتاج النطاف وعلى مقدار فاعليتها بشكل يؤدي إلى إنقاص الخصوبة عند الرجل.
ويعود سبب ذلك إلى عاملين مهمين، هما :
• الحرارة المتولدة عن تشغيل الكمبيوتر الشخصي.
• موجات (Wi-Fi) اللاسلكية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة