الدوليةالرئيسية

هل اخترقت المخابرات الإيرانية هاتف رئيس الأركان الإسرائيلي السابق؟

خرج رئيس الأركان الإسرائيلي، الجنرال بيني غانتس، بتصريحات قوية، ردا على خبر اختراق إيران لهاتفه المحمول، وقال الجنرال “اختراق هاتفي المحمول من قبل قراصنة إيرانيين هو مجرد ثرثرة سياسية رخيصة”.

وأفادت القناة الثانية العبرية، مساء الجمعة، بأن تصريحات الجنرال غانتس جاءت على خلفية اختراق هاكرز إيراني لهاتفه المحمول، بعدما أخبرته مصادر في جهاز “الشاباك” الإسرائيلي، بهذا الاختراق قبل ثلاثة أسابيع كاملة.

وأوضحت القناة العبرية أن اختراق هاتف الجنرال غانتس، رئيس حزب “أزرق أبيض”، والمنافس الرئيس لبنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، خلال الانتخابات البرلمانية للكنيست الـ21، والمفترض إجراؤها في التاسع من الشهر المقبل، تأتي في ظل هذا المعترك الانتخابي.

وقال الجنرال غانتس، إن “دولة إسرائيل أكثر أهمية له من هذه المهاترات السياسية أو الثرثرة الفارغة”.

وقد استبق رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، المؤتمر الصحفي الذي عقده غانتس، الجمعة، بشأن الأنباء عن اختراق هاتفه من المخابرات الإيرانيّة، بالقول “إن جهاز الأمن العام (الشاباك) لم يبلغه (أي نتنياهو) بالاختراق”.

وكانت القناة الـ12 في التلفزيون الإسرائيلي ذكرت، أن مسؤولَين في جهاز الشاباك، التقيا قبل نحو أسبوعين بغانتس، وأخبراه بأن أجهزة المخابرات الإيرانية قد اخترقت هاتفا خلويا كان في حوزته.

وبحسب القناة، فإن المخابرات الإيرانية تمكنت من الوصول إلى جميع محتويات هاتف غانتس الشخصي، بما في ذلك المعلومات الشخصية والمراسلات الخاصة إلى جانب المراسلات التي تتعلق بطبيعة دوره السياسي، مؤكدة بذلك أن جميع هذه المعلومات أصبحت الآن في أيدي المخابرات الإيرانية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق