والي بنك المغرب يقدم تقريرا «أسود» حول الوضعية الاقتصادية لحكومة بنكيران

والي بنك المغرب يقدم تقريرا «أسود» حول الوضعية الاقتصادية لحكومة بنكيران

كريم أمزيان

قدم عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، يوم الجمعة الماضي، التقرير السنوي للبنك المركزي حول الوضعية الاقتصادية والنقدية والمالية برسم سنة 2015، أمام الملك محمد السادس، بالقصر الملكي بتطوان، وصف بـ «الأسود» بالنظر إلى ما حمله من انتقادات لاذعة إلى حكومة عبد الإله بنكيران، إذ كشف من خلاله أن وتيرة التقدم قد بدأت تتباطأ في السنوات الأخيرة، مؤكدا على تراجع نمو الأنشطة غير الفلاحية وضعف قدرة الاقتصاد على خلق فرص الشغل، ما يثير بحسبه، التساؤل حول مدى استطاعة النموذج التنموي الحالي مواصلة الاستجابة لحاجيات المواطنين وتطلعاتهم، مضيفا في السياق نفسه، أنه التساؤل نفسه الذي أثاره الملك في خطاب العرش ليوليوز2014 ، حين دعا إلى اعتماد مقاربة جديدة في إعداد السياسات العمومية تضع الرأسمال غير المادي على رأس الأولويات، مشددا على أن المغرب اليوم يحتاج إلى إعادة النظر في نموذجه التنموي وفي أسلوب إعداد وتنفيذ سياساته العمومية.

والي بنك المغرب، شدد أيضا على أن الهشاشة التي تميز سوق الشغل، تستوجب وضع إشكالية التشغيل ضمن الأولويات الوطنية، مع الحرص على ترجمة الاستراتيجية التي تم إعدادها في هذا المجال إلى آليات وبرامج فعالة. وفي الأخير، أبرز أن التحديات الكبرى التي يواجهها المغرب تستوجب تقوية الجبهة الداخلية ووضع الرهانات الإستراتيجية فوق الاعتبارات السياسية والفئوية، معتبرا ذلك السبيل الأنجع لبلوغ الطموحات التي يسعى إليها، ومنها على الخصوص ضمان ظروف عيش أفضل للمواطنين وفتح آفاق واعدة للشباب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *