وزارة الدفاع الفرنسية تنفي تزويد لوران وكراسيي معلومات او وثائق

وزارة الدفاع الفرنسية تنفي تزويد لوران وكراسيي معلومات او وثائق

تتواصل تفاعلات فضيحة ابتزاز الصحافيين الفرنسيين أيريك لوران وكاثرين كراسيي للملك محمد السادس، حيث نفت وزارة الدفاع الفرنسية ، في بلاغ لها اليوم الثلاثاء ، نفيا قاطعا ، أن تكون قد سلمت وثائق أو معلومات لصحفيين فرنسيين.

ويأتي النفي الفرنسي ردا على إشاعات مفادها أن المديرية العامة للأمن الخارجي التابعة لوزارة الدفاع الفرنسية (DGSE ) قد تكون زودت الصحفيين الفرنسيين، إريك لوران وزميلته كاترين كراسيي ،بوثائق ومعلومات، يتم تضمينها في الكتاب الذي كانا ينويان إصداره عن المغرب.

يذكر أن إريك لوران وكاترين كراسيي، اتهما رسميا من قبل القضاء الفرنسي بمحاولة الابتزاز في حق الملك محمد السادس ، وذلك من خلال مطالبتهما بالحصول على مبلغ مليوني يورو مقابل التخلي عن نشر الكتاب المذكور

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة