وزارة الصحة تكشف أرقاما صادمة عن انتشار داء السل

وزارة الصحة تكشف أرقاما صادمة عن انتشار داء السل

النعمان اليعلاوي

كشفت وزارة الصحة عن أرقام صادمة حول انتشار داء السل، موضحة أن البرنامج الوطني لمحاربة داء السل سجل 31 ألفا و542 حالة إصابة بالداء بجميع أشكاله في عام 2016 بالمغرب، وهو ما يمثل معدل إصابة بلغ 19 من كل 100 ألف، مع تمركز المرض في هوامش المدن الكبرى والأحياء الأكثر كثافة، وفق إحصائيات لوزارة الصحة، التي أعلنتها بمناسبة اليوم العالمي لمحاربة داء السل، المصادف لـ 24 من مارس من كل سنة، موضحة أن داء السل الرئوي يشكل ما نسبَتُه 47 في المائة من الحالات، مسجلة 63 في المائة من الحالات في صفوف الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 15 و45 سنة، فيما بلغت نسبة الإصابة حسب الجنس 3 ذكور لكل امرأتين، فيما تم تسجيل 87 في المائة من الحالات في ست جهات، تضم ما معدله 78 في المائة من مجموع السكان بالبلاد.

وفي السياق نفسه، سجلت نسبة اكتشاف حالات السل ارتفاعا من 75 في المائة إلى 83 بالمائة، ما سمح بتشخيص ومعالجة أكثر عدد ممكن من حالات السل المتواجدة، مع الإبقاء على معدل نجاح العلاج في أكثر من 86 في المائة منذ عام 1995، تشير أرقام الوزارة الوصية، موضحة أن نسبة انتشار السل المقاوم للأدوية ظلت منخفضة للغاية وانحسرت في 1 في المائة مقاومة أولية و8.7 في المائة مقاومة ثانوية، مؤكدة زيادة الميزانية السنوية للبرنامج الوطني لمحاربة السل من 30 مليون درهم في عام 2012 إلى 60 مليونا عام 2016.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة