CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

وزير العدل يصف القضاة بالمنحرفين تحت قبة البرلمان

وزير العدل يصف القضاة بالمنحرفين تحت قبة البرلمان

محمد اليوبي

كاد عبد العالي حامي الدين، المستشار البرلماني وعضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن يتسبب في نسف اليوم الدراسي الذي نظمته فرق المعارضة، أمس الاثنين بمجلس المستشارين، حول موضوع «إصلاح العدالة في إطار التوافق الإيجابي»، عندما نصب نفسه محاميا عن وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، بهجومه على «نادي قضاة المغرب» وجمعيات المجتمع المدني، ما أغضب جميلة السيوري، رئيسة جمعية «عدالة»، التي احتجت بشدة على حامي الدين.

وخصص حامي الدين، الذي حضر مرتديا القبعة الحقوقية بصفته رئيسا لمنتدى الكرامة لحقوق الإنسان المقرب من حزب العدالة والتنمية، مداخلته لانتقاد مطالب القضاة المتعلقة باستقلالية السلطة القضائية، ووصفها بالمطالب الفئوية، كما وصف مطالب الجمعيات المدنية بأنها «مطالب متكررة تعتمد على النسخة الأولى للقوانين التنظيمية للسلطة القضائية قبل المصادقة عليها من طرف مجلس النواب»، ما أغضب جميلة السيوري، التي قاطعت حامي الدين لمساءلته حول الصفة التي يحضر بها خلال اليوم الدراسي، هل بصفته مستشارا برلمانيا أم بصفته عضوا بالمجتمع المدني، أم بصفته مدافعا عن وزارة العدل، لكونه «يحاسب وينتقد مواقف الجمعيات المدنية الأخرى».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة