وصفات طبيعية في البيت لعلاج الضعف الجنسي لدى الرجال

وصفات طبيعية في البيت لعلاج الضعف الجنسي لدى الرجال

إعداد: سهيلة التاور
تشهد سوق الجنس نموا مستمرا بالعالم، وذلك لاهتمام الناس بحياتهم الجنسية والحفاظ على حيويتها. كما انتشر الوعي الجنسي عن طريق التطور الذي عرفته وسائل التكنولوجيا للبحث والمعرفة. ومع ذلك، فقد ظهرت في السنوات الأخيرة الكثير من الأمراض المتعلقة بالجنس، لعل أكثرها انتشارا هو العجز الجنسي عند الرجال. فما هو العجز الجنسي، وما هي أسبابه وكيف يمكننا معالجته عن طريق وصفات طبيعية في البيت؟
الضعف الجنسي عند الرجل يطلق على الحالة التي يكون فيها الرجل غير قادر على تحقيق انتصاب القضيب بالشكل الكافي أو البقاء في حالة انتصاب لمدة طويلة خلال العلاقة الحميمة. وهذا قد يؤدي إلى ضعف الرغبة الجنسية، عدم الرضى عن النفس، الاكتئاب، وحتى إلى لوم النفس الذي لا يعالج المشكل بل يزيد من تفاقمه.

أسباب الضعف الجنسي
يصاب أكثر من 152 مليون رجل تقريباً في أنحاء العالم بالضعف الجنسي، ويصاب أكثر من 50 في المائة من الرجال بدرجة من درجات الضعف الجنسي في المرحلة العمرية ما بين 40 و70 سنة. ويمكن أن يحدث العجز الجنسي أو الضعف الجنسي، في أي فترة من فترات العمر، على الرغم من أنه منتشر أكثر في الأعمار الكبيرة. ويسبب الضعف الجنسي مشاكل نفسية وعضوية عديدة للمصابين به، ومع هذا نادراً ما يلجأ مريض الضعف الجنسي إلى استشارة الطبيب؛ لمعرفة أسباب مرضه وطرق علاجه، بدعوى حساسية المرض وارتباطه بمفهوم (الرجولة) أو (الفحولة)، خصوصاً في مجتمعاتنا العربي، لذلك يتعايش المريض مع مرضه سنوات طويلة، فيقع في الغالب تحت ظروف نفسية وعضوية سيئة. حيث أن 70 في المائة من حالات الضعف ترجع لأسباب صحية و30 في المائة نفسية. فالأسباب العضوية تفسر بتضيق الأوعية الدموية الناتجة عن ارتفاع ضغط الدم بسبب التقدم في السن، ارتفاع الكولسترول، مرض السكري المزمن، التغيرات في الهرمونات بسبب عامل السن. كذلك هو مرتبط بكون المريض قد تعرض لعملية جراحية أو إصابة، مشاكل الغدة الدرقية، السمنة، الاستهلاك المفرط للكحول والتدخين، أو أيضا اتباع علاج معين عن طريق تناول مجموعة من الأدوية التي تضعف الانتصاب. أما الأسباب النفسية فتشمل توترات الرجل المصاحبة للأداء الجنسي ولإثبات الرجولة، والصراعات النفسية الدفينة وكل حالة عجز جنسي تكاد تكون منفردة بذاتها ولها مسبباتها الخاصة، فهناك من يعتقد أن سبب العجز الجنسي راجع إلى “عقدة الخوف من الإخصاء”، وهناك من يرى أنه عرض للصراعات الزوجية المدمرة، غير أنه من المتفق عليه أنه لا يمكن تحديد سبب واحد للعجز الجنسي، وإنما تكون الأسباب نمطا وشكلا تتلائم مع الظروف البيئية والنفسية والعضوية لكل حالة على حدة. في هذه الحالة، يجب طلب استشارة من لدن المتخصص في علم الجنس.

الخطة العامة للعلاج
من المتعارف عليه أن الرجال لا يملكون الجرأة للبوح بهذا المشكل الذي يشمل حلولا عدة تمكنهم من تجاوزه. وتختلف طرق العلاج باختلاف تشخيص أسباب العجز الجنسي عند كل شخص. فإذا كان سبب العجز الجنسي عضويا فإن العلاج يكون على يد اختصاصي الأمراض التناسلية وإن كان نفسيا فيكون العلاج من اختصاص طبيب نفسي أو اختصاصي في الجنس. كما يمكنك أن تجرب حلولا منزلية من شأنها أن تساعدك على تخطي محنتك وتحقق نشوة ترضيك وترضي شريكتك. وتشمل المواد الغذائية وكذا تقنيات خاصة تتم ممارستها.

اللوز
اللوز يعتبر عنصرا غذائيا مثيرا عظيما للشهوة الجنسية ويستعمل لتحسين الرغبة والحيوية الجنسية منذ سنين. نظرا لتوفره على الفيتامين إي، يساعد اللوز على تحسين نشاط الدورة الدموية الضرورية لحياة جنسية جيدة. وهو يحتوي أيضا على الزنك، النحاس والمنغنيز. ولنتائج جيدة أضف ملعقة صغيرة من مسحوق اللوز إلى كأس من الحليب واشرب هذا الشراب كل يوم قبل النوم. كما يمكنك أخذ القليل من حبات اللوز ونقعها في الماء لعدة ساعات ثم تناولها كل يوم 30 دقيقة قبل النوم.

تمارين الحوض على الأرض

وفقا لدراسة عالمية أنجزت سنة 2015، أكدت أن التمارين التي تستهدف الحوض والتي تنجز مباشرة على الأرض يمكنها أن تساعد وعلى المدى البعيد الرجال على الحفاظ على الانتصاب. في الواقع، تساعد على تقوية العضلات الموجودة في قاعدة الحوض. فعند ممارسة هذه التمارين ينبغي الحرص على إرخاء ثم شد هذه العضلات. ويجب طلب مساعدة (مروض، اختصاصي علم الجنس، طبيب العظام…)، وبعد ذلك يمكنك القيام بذلك وحدك في البيت لمدة 3 شهور لنتائج مرضية.

الثوم
الثوم مفيد جدا لمشكل ضعف الانتصاب نظرا لاحتوائه على مكون الأليسين الذي يحسن نشاط الدورة الدموية. وقد أنجزت دراسة من طرف الدكتور غراهام جاكسون، الطبيب الجراح للقلب والشرايين، وأظهرت بأن تناول 4 حبات كبيرة من الثوم في اليوم لمدة 3 شهور يساعد على تحسين الانتصاب. فيمكن وضعها في المقلاة مع الزبدة على نار هادئة إلى أن يصبح لونها ذهبيا، وأكلها يوميا. كما يمكن مزج معلقة من الثوم والفلفل الحار على شكل مسحوق في كأس من الماء، ثم شرب هذا المزيج يوميا قبل ساعات من النوم.

البصل
البصل أيضا يحتوي على خصائص مثيرة للشهوة. ومن شأنه أن يحسن من الرغبة الجنسية والصحة الجنسية عند الرجال. حيث يمكن أن تقطع حبتان كبيرتان من البصل على شكل دوائر وتوضع بمقلاة على نار هادئة، ثم يتم أكلها يوميا مع معلقة صغيرة من العسل قبل النوم. كما أن هناك طريقة أخرى، إذ يتم بشر الحبتين ويتم وضعهما في الماء المغلي لمدة 10 دقائق، ثم شرب نصف زبدية كل يوم لمدة شهر.

الزنجبيل
وفقا للاختصاصيين في الأعشاب، فالزنجبيل يتوفر على خصائص مثيرة للشهوة تخفف من مشكل العجز وسرعة القذف. بالإضافة إلى مكوناته الفعالة التي تحسن الدورة الدموية. ومن الأفضل تناوله طريا على شكل عصير أو مع البهارات والتوابل.

الوخز بالإبر
تقنية الوخز بالإبر تساعد على الحفاظ على توازن الجسم. وتستعمل لعلاج المشاكل الجنسية عند الرجال منذ قديم الزمان وذلك بتحسين قدرة الانتصاب والزيادة من الرغبة الجنسية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *