وفاة موسيقي معتقل بمقر الدرك بعين العودة والنيابة العامة تفتح تحقيقا في الموضوع

وفاة موسيقي معتقل بمقر الدرك بعين العودة والنيابة العامة تفتح تحقيقا في الموضوع

نجيب توزني

أكدت مصادر مطلعة لـ«الأخبار بريس»، أن موسيقي حفلات من مواليد سنة 1973 توفي، بغرفة الاعتقال الاحتياطي بالمركز الترابي للدرك الملكي بجماعة المنزه بدائرة عين العودة، حيث كان موضوعا رهن الحراسة النظرية رفقة شخصين آخرين، أحدهما عون سلطة برتبة شيخ حضري يشتغل بعمالة سلا.

وأفادت مصادر الجريدة، أن الموقوفين الثلاثة بمن فيهم الموسيقي المتوفي، تسببوا في حادثة سير بتراب دائرة عين العودة، بعد ارتطام سيارتهم بسيارة أخرى كانت تقل أربع نساء، اثنتان منهن أصيبتا بجروح متفاوتة الخطورة استدعت نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، في الوقت الذي قررت النيابة العامة المختصة بالمحكمة الابتدائية بتمارة اعتقال الأصدقاء الثلاثة المنحدرين من مدينة سلا، ووضعهم رهن الحراسة النظرية، بسبب حالة السكر المتقدمة التي كانوا عليها، في انتظار إحالتهم على أنظار وكيل الملك بتمارة، وذلك بعد عرضهم على الطبيب المختص الذي أكد سلامتهم الجسدية بعد حادثة السير.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة