MGPAP_Top

وقفة احتجاجية لمحاميي مكناس لاستنكار الاعتداء على زميلهم

وقفة احتجاجية لمحاميي مكناس لاستنكار الاعتداء على زميلهم

مكناس: محمد الزوهري

في تطور لافت للتصعيد الذي اندلع، أخيرا، بين هيأة الدفاع ووكيل الملك بابتدائية مكناس، نظم العشرات من المحامين المنتمين إلى مختلف الإطارات المهنية، المحلية منها والوطنية، زوال أمس الثلاثاء، وقفة احتجاجية حاشدة داخل المحكمة الابتدائية بمكناس، تحت شعار «كرامة المحامي خط أحمر»، للتعبير عن تضامنهم مع أحد المحامين بهيأة مكناس، الذي تعرض، أخيرا، لاعتداء من قبل مسؤول قضائي بالمحكمة ذاتها، والتعبير عن استنكارهم لما أسموه بـ«ممارسات التضييق التي ما فتئت تتعرض لها هيأة الدفاع أثناء أداء مهامها بمختلف محاكم المملكة».

وعمد المحتجون الذين غصت بهم ساحة المحكمة وجنباتها، إلى رفع شعار «ارحل» في وجه المسؤول القضائي المتهم بـ«الاعتداء على زميلهم»، في حين أجمعت تدخلات ممثلي مختلف الإطارات المهنية الحاضرة على التنديد بمختلف أشكال التضييق التي يتعرض لها المحامون، وبالتعسفات التي تمس بحسن سير مرفق العدالة بشكل عام.

وقال الأستاذ رضوان عبابو، رئيس فدرالية المحامين الشباب، في اتصال مع «الأخبار»، إن وقفة أول أمس بابتدائية مكناس كانت ضد من يحاول «تقزيم دور الدفاع والتضييق على المحامين، وضد ممارسات من يريد إفساد روابط الاحترام والتعاون التي تطبع علاقة المحامين بزملائهم القضاة، وضد كل من يسعى إلى جعل العدالة مجالا خصبا أو ضيعة لممارسة تعسفات، أو فرض إجراءات تمس بهيبة العدالة»، موضحا أن ما تعرض له المحامي، أبو الحسن، من طرد واعتداء داخل مكتب وكيل الملك بابتدائية مكناس، يستدعي «فتح تحقيق معمق، وترتيب كل الآثار القانونية عن ذلك».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة