وكيل لائحة “البيجيدي” للانتخابات الجزئية بوجدة في قلب فضيحة عقارية

وكيل لائحة “البيجيدي” للانتخابات الجزئية بوجدة في قلب فضيحة عقارية

الأخبار

 

كشفت وثائق ملف قضائي يروج بمحاكم وجدة منذ سنة 2012 فضيحة كبيرة تخص المنعش العقاري محمد التوفيق، رئيس فريق مستشاري حزب العدالة والتنمية بجماعة وجدة، والذي فرضه بنكيران وكيلا للائحة حزبه في الانتخابات الجزئية بإقليم وجدة والمزمع إجراؤها في الثاني من نونبر المقبل. وتظهر الوثائق التي (حصلت عليها «الأخبار») أن محمد التوفيق رفقة شركائه بالشركة العقارية «أهل وجدة» قاموا بخرق سافر للقانون عبر مخالفة الاتفاق المبرم مع والي الجهة الشرقية بتاريخ 13/05/2003، والمتعلق بتخصيص القطعة الأرضية ذات الرسم العقاري عدد02/58350 من أجل إحداث تجزئة عقارية لبناء سكن اجتماعي في إطار البرنامج الوطني لبناء 200 ألف سكن، أي محدد الثمن في 250000 درهم، إلا أن التوفيق رفقة شركائه قاموا ببيع المساكن المذكورة بـ 500000 درهم في تحايل خطير على التزاماتهم تجاه الدولة مقابل الاستفادة من كل الإعفاءات الضريبية التي تمنحها للمنعشين العقاريين الذين يستثمرون في مجال السكن الاجتماعي، ما يعتبر إثراء غير مشروع على حساب أموال دافعي الضرائب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة