بنكيران يجر عليه غضب الكتائب الإلكترونية لـ«البيجيدي»

بنكيران يجر عليه غضب الكتائب الإلكترونية لـ«البيجيدي»

النعمان اليعلاوي

أثارت تصريحات رئيس الحكومة، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، التي هاجم فيها، خلال المجلس الوطني للحزب المنعقد السبت الماضي بسلا، الكتائب الإلكترونية للحزب التي تنشط في بعض صفحات موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك»، والتي تحمل مسميات، من قبيل «فرسان العدالة والتنمية» و«متعاطفو العدالة والتنمية»، استياء عارما ضده من نشطاء تلك الصفحات، الذين نشروا تدوينات عبروا فيها عن رفضهم لتهجم بنكيران عليهم.

وفي هذا السياق، نشر عبد المنعم بيدوري، العضو بحزب العدالة والتنمية بمدينة المحمدية، في حسابه الخاص، رسالة طالب فيها بفتح متابعة انضباطية في حق الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الاله بنكيران، وقال إن الأخير حجر على حريته في إبداء رأيه، وذلك لحظة حديثه، خلال المجلس الوطني للحزب، عن تزكية إحدى الشابات غير المحجبات، وقال «شي «صكوعا» من عندنا في الفايسبوك كيتعرضوا ليها.. غير معقول هذا ماشي حزب غير ديال المحتجبات»، وهو ما قال بيدوري إنه يشكل «قدحا في حقي وفي حق بعض أعضاء الحزب ووصفنا بنعوت لا تليق، وتحوير لآرائنا، وربطها بغطاء الرأس والحاجة للانفتاح»، داعيا بنكيران إلى تفعيل مقتضيات المادة 70 من النظام الداخلي للحزب والمادة 91 بالنظام الأساسي، لتحريك مسطرة انضباطية في حقه وإحالة هذا الملف على هيئة التحكيم الوطنية

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *