تعليمات ملكية تعجل برفع درجة التأهب لمواجهة البرد بجهة بني ملال خنيفرة

تعليمات ملكية تعجل برفع درجة التأهب لمواجهة البرد بجهة بني ملال خنيفرة

بني ملال : مصطفى عفيف

رفعت السلطات الولائية لجهة بني ملال- خنيفرة حالة التأهب القصوى لبدء تنفيذ التعليمات التي وجهها الملك إلى كل من وزارتي الداخلية والصحة، والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي، ومؤسسة محمد الخامس للتضامن، قصد التجند لمواجهة الانخفاض الشديد الذي ستعرفه درجات الحرارة ببعض مناطق المملكة، وخاصة بالأطلسين المتوسط والكبير.وعجلت التعليمات ذاتها بإطلاق جهة بني ملال- خنيفرة، بداية الأسبوع الجاري، حملة لإيواء الأشخاص بدون مأوى والعناية بهم، إذ بلغ عددهم حوالي 108 مشردين بكل من مدن بني ملال، قصبة تادلة، القصيبة وزاوية الشيخ.

وخلال اجتماع ترأسه، بداية الأسبوع الجاري، حول المخطط الإقليمي لمواجهة البرد القارس بالمناطق الجبلية التي يتعدى ارتفاعها 1500 متر، دعا والي الجهة كل المتدخلين في العملية الوطنية لمواجهة البرد بالمناطق الجبلية، إلى التنسيق والتعاون في ما بينهم لمساعدة المواطنين، خاصة بالمناطق الجبلية، على مواجهة الآثار السلبية للظروف المناخية الصعبة وفقا للتوجيهات الملكية، بحيث تم اتخاذ مجموعة من الإجراءات الاستباقية التي تستهدف حوالي 26 ألفا من سكان المناطق الجبلية بثماني جماعات قروية (فم العنصر، تيزي نسلي، اغبالة ، بوتفردة، ناوور، تاكزيت، تانوغة وفم أودي).

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *