سقوط قنطرة بإقليم أزيلال لم يمض على إصلاحها سوى شهور

سقوط قنطرة بإقليم أزيلال لم يمض على إصلاحها سوى شهور

أزيلال : مصطفى عفيف

انهارت قنطرة واد العبيد بين واويزغت وتاكليفت إقليم أزيلال، زوال الاثنين الماضي، ما تسبب في عزل العشرات من الدواوير باعتبارها القنطرة الوحيدة التي تربط بين جماعة واويزغت وجماعة تكلفت، وهو ما تسبب في شل حركة المرور، واضطر معها مستعملو القنطرة إلى سلك طريق القصيبة للتوجه نحو مناطق واويزغت وبني ملال.

ووفقا لمصادر «الأخبار بريس»، فإن هذه الفضيحة كشفت ما اعتبرته غشا وإهمالا في عملية الإصلاح التي عرفتها القنطرة قبل شهور، بعد ما كانت جمعيات حقوقية بالمنطقة قد دقت ناقوس الخطر، وحذرت من احتمال انهيار القنطرة في أية لحظة، ما قد يشكل خطرا على أرواح مستعمليها باعتبارها الممر الوحيد للعشرات من الدواوير نحو مناطق أخرى، ليقوم المسؤولون حينها ببعض الإصلاحات لذر الرماد في العيون من خلال صباغة حديد القنطرة، في وقت كان متآكلا.

kn2

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *