شاب يضرم النار في جسده بعد منعه من ولوج ولاية العيون

شاب يضرم النار في جسده بعد منعه من ولوج ولاية العيون

العيون: محمد سليماني
أضرم مواطن يدعى (عبد السلام. ص) النار في جسده زوال يوم أول أمس الأربعاء، أمام مقر ولاية جهة العيون الساقية الحمراء، حيث أصيب بحروق خطيرة وصفتها مصادر الجريدة، بأنها من الدرجة الثالثة. وقد تم إخماد النيران التي انتشرت بسرعة في جميع أنحاء جسده، قبل أن يتم نقله عبر سيارة تابعة للوقاية المدنية نحو المستشفى الجهوي الحسن بن المهدي بالعيون لتلقي العلاجات الضرورية. وبعدما اكتشف الأطباء أن حالته تتطلب تدخلات طبية دقيقة وعاجلة غير متوفرة بمدينة العيون، تم تحويل الضحية عبر مروحية إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير بعد ساعات قليلة على الواقعة.
وبحسب بعض المعطيات، فإن عبد السلام قدم إلى الولاية من أجل ملاقاة مسؤوليها، إلا أن عناصر القوات المساعدة اعترضوا سبيله بتعليمات فوقية، خصوصا وأن الضحية سبق له أن صعد فوق مبنى الولاية وهدد بالانتحار من خلال رمي نفسه من طوابقها العليا، غير أنه تم إنقاذه في آخر لحظة. وبعد منعه من الولوج إلى مبنى الولاية قام بصب كمية من البنزين فوق جسمه واستل ولاعة من جيبه وأشغل النار في ثيابه.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *