شلل تام بمدارس بالحسيمة عقب خروج التلاميذ للاحتجاج بسبب مقتل فكري

شلل تام بمدارس بالحسيمة عقب خروج التلاميذ للاحتجاج بسبب مقتل فكري

الحسيمة: محمد أبطاش
انطلقت بداية الأسبوع الجاري، بالمؤسسات التعليمية بمدينة الحسيمة، على وقع الاحتجاجات، ما وضعها في حالة شلل تام طيلة صبيحة أول أمس (الاثنين)، بعدما خرج التلاميذ إلى شوارع المدينة للانضمام إلى المسيرات العفوية رافعين شعارات تطالب بالكشف عن ملابسات ما جرى بالحسيمة يوم الجمعة الماضي، حين تسببت شاحنة لنقل النفايات في شفط الضحية المسمى قيد حياته محسن فكري والذي يمتهن بيع السمك.
وحسب مصادر محلية، فإن المسيرات الاحتجاجية التي انطلقت من هذه المؤسسات، التقت في وسط المدينة، لتتحول إلى وقفة احتجاجية اعتبرت الأضخم من نوعها، والتي تنخرط فيها هذه الفئات، وكان لافتا أيضا رفع شعارات من قبل المنتفضين، ضد المسؤولين المحليين، محملين إياهم مسؤولية هذه الواقعة التي هزت ربوع المملكة. كما انضمت إلى هذه الاحتجاجات مؤسسات أخرى، بكل من “إمزورن” و”بني بوعياش” وبقية المناطق الريفية، مما جعل المسؤولين عن الشأن التربوي يعجزون عن توقيف هذا الزحف الاحتجاجي، والذي فضل خلاله المحتجون ارتداء بدلاتهم المدرسية في شوارع المدينة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *