شهادة إدارية لبلدية أكادير تثير تساؤلات حول تفويت بقعة أرضية

شهادة إدارية لبلدية أكادير تثير تساؤلات حول تفويت بقعة أرضية

أكادير: حسن أنفلوس

ما زال الرأي المحلي بأكادير يتساءل عن الطريقة والظروف التي منح بها المجلس البلدي الحالي، الذي يرأسه صالح المالوكي، عن العدالة والتنمية، شهادة إدارية لشخصية نافذة بالمدينة، قصد تمكينها من تحفيظ بقعة أرضية كانت مخصصة لتوسيع القطب الجامعي والصحي والتكنولوجي بأكادير، استنادا إلى دراسة تقنية في الموضوع.

البقعة الأرضية التي  تبلغ مساحتها 9406 أمتار مربعة، تقع بالقرب من كلية الطب والصيدلة، والتي تم تفويتها لأحدى الشخصيات النافذة منذ 2009 بثمن أقل بكثير من قيمتها الحقيقية، لإنشاء معهد خاص للبصريات، بعد موافقة لجنة الاستثمارات على مستوى عمالة أكادير- إداوتنان، ما كانت لتجد طريقها للتحفيظ والتفويت النهائي لولا حصول المستفيد منها على شهادة إدارية من قبل المجلس البلدي الحالي، مكنته من تحفيظ البقعة الأرضية لفائدته.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *