ضحايا البرنامج الحكومي «10 آلاف إطار» يشتكون حكومة بنكيران إلى البرلمان الأوربي

ضحايا البرنامج الحكومي «10 آلاف إطار» يشتكون حكومة بنكيران إلى البرلمان الأوربي

النعمان اليعلاوي

يتواصل التصعيد في صفوف خريجي البرنامج الحكومي لتكوين 10 آلاف إطار تربوي. فبعد الاعتصام الذي نظمته التنسيقية الوطنية لضحايا البرنامج الحكومي بمراكش، تزامنا مع القمة العالمية للمناخ، أعلن المجلس الوطني لأطر البرنامج الحكومي 10 آلاف إطار تربوي، عن تقديم عريضة للبرلمان الأوربي يتم التوقيع عليها من قبل المتضررين بغرض إيصال المعاناة التي سببها إخلال الحكومة بالتزاماتها في توظيف خريجي البرنامج، حسب بلاغ صادر عن التنسيقية، أكد توجه مكتبها الوطني نحو التنسيق مع مجموعة من المنظمات الحقوقية، في عدة بلدان أوربية من قبيل ألمانيا وإسبانيا وفرنسا، التي شاركت في المؤتمر العالمي للمناخ بمراكش، لتسهيل عملية رفع العريضة أمام البرلمان الأوربي.

وفي السياق ذاته، أشار المكتب الوطني للتنسيقية الوطنية لضحايا البرنامج الحكومي لتكوين 10 آلاف إطار تربوي، إلى إطلاق عملية التوقيع على العريضة، موضحا أن جميع الأطر التابعين للتنسيقية الوطنية، سيوقعون عليها، في الوقت الذي ستتكلف إحدى المنظمات الحقوقية بتقديم العريضة الموقعة أمام البرلمان الأوربي، يشير مصدر من التنسيقية الوطنية لضحايا البرنامج الحكومي لتكوين 10 آلاف إطار، والذي أوضح، في اتصال هاتفي مع «الأخبار بريس»، أن عرض المنظمات الحقوقية جاء خلال الاعتصام الذي نفذه الأطر بمدينة مراكش، والذي كان مناسبة لإطلاع الوفود الدولية المشاركة في المؤتمر على معاناة الخريجين والتعريف بالقضية، مضيفا أن «العديد من المنظمات الحقوقية التي زارت معتصم الأطر أبدت تعاطفا مع مطلبهم بالإدماج».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *