عمدة الرباط يستعين بموظفي المجلس لإنقاذ مؤتمر عالمي من الفشل

عمدة الرباط يستعين بموظفي المجلس لإنقاذ مؤتمر عالمي من الفشل

كريم أمزيان

فشل محمد الصديقي، رئيس مجلس مدينة الرباط، في امتحانه الأول، المتعلق بتنظيم المؤتمر العالمي السادس، لإدارة المدن الساحلية.. التحديات وحلول التغيير المناخي، المثير للجدل، والذي انطلق أول أمس (الاثنين) بالرباط، وينظم على مدى يومين. ولم يستطع الصديقي، ومعه الطاقم الذي اشتغل في الإعداد لأول تظاهرة ينظمها مجلس مدينة الرباط، إقناع ضيوفه من أجل الحضور خلال حفل الافتتاح، ما اضطره إلى الاستعانة بموظفي مجلس المدينة ومجالس المقاطعات، وفق مصادر “الأخبار بريس”، التي أكدت أنهم شكلوا نسبة 70 في المائة من مجموع الحاضرين.

وأفادت مصادر من الأحزاب، التي تشارك في تحالف مجلس مدينة الرباط، أن المؤتمر اجتهد حزب العدالة والتنمية، بمعية سعاد الزايدي نائبة رئيس المجلس، التي ترأس لجنة الشؤون الخارجية، من أجل إخراجه إلى الوجود، على الرغم مما رافقه من نقاش واسع، لكنه لم يتمكن من تأمين عدد كاف من الحاضرين، بعدما لم يلب معظم الضيوف الدعوة التي وجهها إليهم الصديقي، دون معرفة أسباب ذلك.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *