مأساة امرأة بأكادير عاشت بأدوات طبية داخل رحمها 15سنة

مأساة امرأة بأكادير عاشت بأدوات طبية داخل رحمها 15سنة

أكادير – حسن أنفلوس

تطالب ضحية خطأ طبي غير مجرى حياتها بإجراء خبرة طبية مضادة خارج مدينة أكادير، وذلك بعد خبرة أولى اعتبرتها الضحية غير موضوعية ومنحازة للطبيب الذي أشرف على توليدها.

وتقدمت الضحية “نادية” التي عاشت بأدوات طبية داخل رحمها لخمسة عشر سنة بسبب خطأ طبي إثر عملية جراحية بقسم التوليد بمستشفى الحسن الثاني بأكادير، إلى المحكمة الإدارية باكادير بطلب خبرة مضادة خارج مدينة أكادير بعدما رفعت دعوى قضائية ضد الطبيب الذي أشرف على توليدها، حفاظا على موضوعية الخبرة، خاصة أن الخبرة الأولى التي تم إجراءها اعتبرتها منحازة للطبيب المولد، على اعتبار إن الخبرة الأولى المنجزة تقول إن رحم المشتكية يعاني من اختلالات في التوازن الهرموني، وليس بسبب الأدوات الطبية الموجودة في بطنها” لتطالب نادية بخبرة مضادة، ويرتقب أن يكشف عن مستنتجات الخبرة خلال جلسة ستعقد يوم 1 نونبر المقبل بالمحكمة الإدارية بأكادير.

jer

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *