مصرع عامل مغربي في ورش بناء المحطة الحرارية لآسفي

مصرع عامل مغربي في ورش بناء المحطة الحرارية لآسفي

المهدي الكراوي

لقي عامل مغربي شاب مصرعه، أول أمس (الاثنين)، في حادثة شغل بورش بناء المحطة الحرارية لآسفي. وأوردت أنباء ذات صلة أن الضحية يتحدر من مدينة ورزازات، وكان قيد حياته يعمل مع شركة مناولة متخصصة في التهيئة الكهربائية باسم «ستاج باك»، لصالح شركة «طايسون» الكورية.

وتسبب مصرع العامل المغربي في توقف تام لأشغال البناء، وكشفت مصادر من عين المكان أن الضحية (ياسين)، 24 سنة، توفي بعدما سقط من علو شاهق، أثناء إشرافه على تهيئة تجهيزات كهربائية عملاقة، ولم يكن يحمل معه أي حزام للسلامة في غياب أدنى شروط السلامة كما هي متعارف عليها في ورشات الأشغال الكبرى.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *