ميزان استهلاك المغاربة يميل لصالح التعليم والصحة على حساب التغذية

ميزان استهلاك المغاربة يميل لصالح التعليم والصحة على حساب التغذية

النعمان اليعلاوي

قال أحمد لحليمي، المندوب السامي للتخطيط، إن نمط استهلاك الأسر المغرب عرف تغيرات واضحة نحو التحسن، موضحا في ندوة صحفية نظمتها المندوبية السامية للتخطيط من أجل تقديم نتائج البحث الوطني حول استهلاك ومصاريف الأسر ما بين 2013 و2014، اليوم بالرباط، أن “نمط استهلاك الأسر المغربية في الجانب المخصص التغذية عرف تراجعا وانتقل من معدل 41 في المائة من ميزانية الأسر خلال 2001 إلى 37 في المائة في البحث الجديد ” حسب أرقام لحليمي، الذي قال بأن “هذا التغيير في نمط استهلاك الأسر المغربية مال لصالح مصاريف تلبي حاجيات جديدة أولها التعليم والصحة والترفيه والنقل”.

في ذات السياق، أكد لحليمي على أن البحث بين أن “مستوى الاستهلاك لدى الفرد المغربي ارتفع من 8000 درهم في 2001 إلى 15 ألف درهم في 2013” وهو ما قال لحليمي إنه “تطور يوازيه تحسن في البنية الاستهلاكية”، مضيفا أن “الفئات الميسورة تصرف 24 مرة على التعليم أكتر من الفئات الهشة و105 مرة على الترفيه أكثر”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *