وثائق تكشف استيلاء مستشار جماعي على مسجد بمركز سيدي بيبي

وثائق تكشف استيلاء مستشار جماعي على مسجد بمركز سيدي بيبي

اشتوكة أيت باها: محمد سليماني
تحول مسجد بمركز سيدي بيبي إلى قضية للصراع والتجاذب بين جمعيتين محليتين، الأمر الذي وصل صداه إلى القضاء بعد استحالة وصول الطرفين إلى حل توافقي بينهما، حيث تدعي كل جمعية أنها هي الأحق بتسيير شؤون المسجد.
وحسب وثائق القضية التي (تتوفر «الأخبار» على نسخ منها)، فإن الأمر يتعلق بمسجد حصلت جمعية محلية تأسست سنة 1995 من طرف سكان الحي على هبة من طرف أحد الأشخاص في 18 فبراير 1999 عبارة عن قطعة أرضية مساحتها 900 متر مربع قصد بناء مسجد للصلاة. وبتاريخ 23 نونبر 1999 تمت المصادقة على تصميم المسجد من طرف لجنة المشاريع الكبرى بالعمالة، كما أبدت وزارة الأوقاف سنة 2000 موافقتها على إنشاء المسجد فوق هذه البقعة الأرضية بناء على طلب تقدمت به الجمعية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *