محاكمات

10 سنوات سجنا لمتهم أكد أمام استئنافية الرباط رغبته في الجهاد مع “داعش”

نجيب توزني

أسدلت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا الإرهاب، بمحكمة الاستئناف بملحقة سلا، صباح أول أمس (الخميس)، الستار على محاكمة 11 متهما تابعتهم المحكمة في 11 ملفا منفصلا متعلقا بالإرهاب، حيث وزعت عليهم الهيئة القضائية بالغرفة ذاتها حوالي 46 سنة سجنا، 10 سنوات منها كانت من نصيب متهم مغربي رافق محاكمته الكثير من الإثارة أنهاها بالتأكيد على رغبته في الهجرة إلى سوريا من أجل الجهاد.

واستأثرت محاكمة المتهم المثير للجدل باهتمام بالغ، بالنظر لتصريحاته المضمنة بمحاضر الاستماع الأولية لدى مصالح الشرطة القضائية والفرقة الوطنية، حيث اعترف بترتيبه للهجرة إلى سوريا من أجل مشاركة «داعش» في الجهاد حسب قوله، قبل أن يعمد إلى تأكيد الاعتراف أمام الهيئة القضائية خلال جلسة المحاكمة بغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الإرهاب بسلا، أول أمس (الخميس)، لتدينه الهيئة القضائية بعشر سنوات سجنا نافذا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق