37 سنة سجنا نافذا لأفراد عصابة روعت سكان تمارة

37 سنة سجنا نافذا لأفراد عصابة روعت سكان تمارة

كريم أمزيان

بتت الهيأة القضائية المكلفة بغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط، يوم الخميس الماضي، في اتهام أفراد عصابة روعت مدينتي تمارة وعين العودة، والمناطق المجاورة لهما، إذ بعد متابعتهم بـ»محاولة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والضرب والجرح بالسلاح، وحيازة سلاح بدون مبرر مشروع والاتجار في المخدرات واستهلاكها والعنف ضد رجال الشرطة أثناء قيامهم بعملهم»، حكمت المحكمة على المتهم الرئيسي (ح.ز) بـ 20 سنة سجنا وعلى (م.ش.خ) بعشر سنوات سجنا وعلى (ع.ز) بخمس سنوات سجنا وعلى (ق.ع) بسنتين حبسا نافذا وعلى (س.ع) بشهر موقوف التنفيذ، وبراءة المتهم (ع.ا.ح).

وكان حي سكان المغرب العربي بتمارة، قد استفاقوا على واقعتين، الأولى تتعلق بتخريب وإتلاف ممتلكات خاصة، استهدفت مجموعة من السيارات، من قبل أشخاص مدججين بأسلحة بيضاء، ولاذوا بالفرار وهم ينادون بصوت عال: «حنا ولاد ازريول»، أما الثانية فتتعلق، بحسب وثائق الملف التي (حصلت عليها «الأخبار»)، بمحاولة القتل التي تعرض لها كل من (م.ع) و(ر.ب.ع) داخل المنزل نفسه المتواجد في تمارة، من قبل المتهمين (ح.ز) و(ع.ز) و(م.ش.خ) الملف بـ «فريخليطو».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة