GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

40 محاميا يؤازرون «مثلي فاس» والنيابة العامة ترفض السراح للمتهمين بالاعتداء عليه

40 محاميا يؤازرون «مثلي فاس» والنيابة العامة ترفض السراح للمتهمين بالاعتداء عليه

فاس: محمد الزوهري

رفضت النيابة العامة تمتيع المتهمين بالاعتداء على «مثلي فاس» بالسراح المؤقت، بعد مثولهما أمس (الخميس) في حالة اعتقال احتياطي أمام الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية، التي قررت إرجاء النظر في الملف إلى غاية 23 يوليوز الجاري، بداعي استدعاء المزيد من الشهود، والاطلاع أكثر على ملف المتابعة.

وكان لافتا، خلال جلسة أمس، حضور «المثلي» المعتدى عليه إلى قاعة المحكمة، باعتباره مطالبا بالحق المدني، ورافقه حشد من زملائه ومعارفه، كما كان لافتا إقدام حوالي 40 محاميا من هيئات المحامين بمدينة فاس ومدن أخرى، أغلبهم ينتمون إلى منظمات حقوقية، على مؤازرة «المثلي» في إطار ما اعتبروه «دفاعا عن الحقوق الفردية».

هذا ويتابع المتهمان في الملف الجنحي التلبسي عدد 2181/15، بتهم تتعلق بـ«الإيذاء العمدي، والضرب والجرح». وبحسب المعلومات المستقاة من البحث التمهيدي، فإن أحد الظنيتين البالغين معا من العمر 30 سنة، ينتمي إلى جماعة الدعوة والتبليغ، والثاني على صلة بالسلفية التقليدية، بالرغم من إنكارهما ذلك في تصريحاتهما للشرطة القضائية، كما تبين من خلال مجريات البحث أن المتهمين يقيمان معا بالحي ذاته الذي يقيم به «المثلي» بمقاطعة المرينيين، وكانا على معرفة قبلية به.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة