7 آلاف متفرج تابعوا تعادل المولودية الوجدية أمام الكوكب المراكشي

7 آلاف متفرج تابعوا تعادل المولودية الوجدية أمام الكوكب المراكشي

عبد العزيز حمدي
كشف مصدر مسؤول بفريق المولودية الوجدية لكرة القدم، لـ”الأخبار” أن ما يقارب 7 آلاف متفرج تابعوا تعادل المولودية الوجدية أول أمس(الأربعاء)، ضد الكوكب المراكشي، من مدرجات المركب الشرفي بوجدة، تاركين مبلغا وصف بـ”الهزيل” بعدما أدى فقط 3 آلاف و600 متفرج تذكرة الولوج إلى الملعب.
ولم تخلوا المباراة المندرجة في إطار الدورة السادسة عشرة من الدوري الاحترافي، والتي أجريت جولتها الثانية تحت الأضواء الكاشفة، من متاعب تنظيمية على مستوى مداخل أبواب المركب الشرفي، إذ عاينت”الأخبار” صعوبات تنظيمية على مستوى أبواب المركب حيث بلغت الفوضى درجات كبيرة.
وبعودتنا لأطوار المباراة، التي دخلها الفريق الوجدي، دون معده البدني إبراهيم الورطاسي، والذي خلفه اللاعب السابق يوسف حفيص، في التكلف بعملية إحماء اللاعبين، بحكم تواجد الورطاسي، بمدينة سلا للمشاركة ضمن الأيام التكوينية التي تنظمها الجامعة الملكية المغربية والتي انتهت أمس(الخميس).
وبالعودة إلى مجريات المباراة، فإن الفريق المراكشي، كان قريبا من انتزاع انتصار ثمين لم يدق طعمه منذ الدورة السابعة من مرحلة الذهاب، بعدما كان أشبال المدرب حسن بنعبيشة، السباقون لهز الشباك الوجدية في الدقيقة 44، بهدف لاعبه بوبكار كوياطي، الذي استغل سوء تغطية دفاعية للوجديين، والذي غاب عنه مدافعه الصلب بكايوكو، بسبب الإصابة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة