رونار يرفع معنويات بوحدوز بعد الإبعاد

الأخبار

 

 

بعد استنفاد جميع التغييرات التي قام بها المنتخب المغربي لكرة القدم في مباراته ضد نظيره الأوزبكي، وعودة كل من يونس بلهندة وعزيز بوحدوز إلى كرسي البدلاء، ظهر امتعاض كبير على الأخير، خاصة أنه شارك لدقائق معدودة في المباراة الودية الأولى ضد صربيا، وغاب عن الثانية ضد أوزبكستان، ما جعله يتأسف عن ذلك.

وتدخل هيرفي رونار شخصيا للرفع من معنويات بوحدوز، سواء بعد عودته إلى كرسي البدلاء أو في غرفة تغيير الملابس، حيث دعم مدرب «الأسود» مهاجم فريق سانت باولي الألماني، مؤكدا له أنه من بين ركائز المنتخب الوطني، وتجريب لاعبين جدد سيما على مستوى الهجوم (أيوب الكعبي، وليد أزارو) كان السبب في هذا الإبعاد.

ولمح رونار في الندوة الصحافية التي تلت المباراة ضد المنتخب الأوزبكي إلى أن خالد بوطيب هو المهاجم الرسمي للمنتخب المغربي، متبوعا بعزيز بوحدوز، وطالب أيوب الكعبي ووليد أزارو بالقيام بمجهودات إضافية، إذا رغبا في وضع اسميهما في اللائحة النهائية

Comments (0)
Add Comment