نقل المستخدمين يتسبب في قتل شخصين بطنجة

طنجة: محمد أبطاش

 

 

 

هزت حادثة سير تسببت فيها حافلة لنقل العمال والمستخدمين بمدينة طنجة، أول أمس السبت، بعد أن لقي شخصان مصرعهما وأصيب ثمانية آخرون، عقب اصطدام حافلة نقل العمال بسيارة خاصة بالقرب من طريق المطار الجديد المتجه إلى جماعة اكزناية. وحسب بعض المعطيات المتوفرة، فإن الحادثة وقعت حين كانت الحافلة متجهة صوب المنطقة الصناعية اكزناية.

وتوفي شخصان في عين المكان متأثرين بجروحهما البالغة، بينما أصيب ثمانية آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، في الوقت الذي حلت المصالح الأمنية المختصة، حيث عملت على فتح تحقيق للوقوف على الملابسات الكاملة المرتبطة بهذه الحادثة، فيما تم نقل الجرحى صوب مستعجلات المستشفى الجهوي محمد الخامس، لتلقي العلاجات، بينما جرى إيداع جثتي القتيلين مستودع الأموات التابع لمستشفى الدوق دو طوفار.

يشار إلى أن ملف حافلات نقل العمال بات كابوسا مرعبا بشوارع طنجة، بعد أن فشل مختلف المتدخلين في القطاع وكذا السلطات الولائية، في وقف هذا النزيف، نظرا للحوادث المميتة التي يتسبب فيها، بالإضافة إلى كون ملف النقل السري عبر الأحياء الهامشية، يلعب فيه هذا الأسطول دورا محوريا، غير أن هذه الأزمة لا تزال مستمرة دون أن يتم وقف ما يجري، فيما تتغاضى جماعة طنجة، من جانبها، عن العمل على تطبيق القانون وكذا مخرجات الدورات العادية التي أقيمت لهذا الغرض.

المستشفى الجهوي محمد الخامسطنجةنقل المستخدمين
Comments (0)
Add Comment