الرئيسيةرياضة

أعضاء من الحكومة وشخصيات بارزة داخل المغرب وخارجه يحضرون النهائي

لاعبو المنتخب قرروا مساندة الوداد ضد الأهلي وترقب شديد بشأن التذاكر

إعداد: سفيان أندجار

كشفت مصادر متطابقة أن شخصيات بارزة ومهمة في عالم كرة القدم، ستكون حاضرة لمتابعة مباراة نهائي عصبة الأبطال الإفريقية، التي ستجمع الوداد الرياضي بالأهلي المصري، الاثنين المقبل، على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.

وأكدت المصادر ذاتها أن عددا من الوزراء المغاربة السابقين ورجال الأعمال وأعضاء من الحكومة سيكونون حاضرين في ملعب محمد الخامس، إلى جانب شخصيات وازنة من خارج المغرب، ومن بينها السويسري جاني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، والجنوب إفريقي باتريس موتسيبي، رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، بالإضافة إلى أعضاء من المكتب التنفيذي لـ«الكاف».

وزادت المصادر نفسها أن عددا كبيرا من لاعبي المنتخب الوطني الأول ولاعبين سابقين قرروا حضور المواجهة النهائية لدوري أبطال إفريقيا، وطالبوا بتمكينهم من التذاكر والدعوات، من أجل مساندة الوداد في هذه المباراة، على غرار متابعة عز الدين أوناحي، لاعب المنتخب المغربي، لمواجهة الوداد، أول أمس الأحد، ضد فريق أولمبيك خريبكة، بالإضافة إلى الحضور الدائم ليوسف حجي، لاعب المنتخب الوطني السابق، خلال المباريات الأخيرة للفريق الأحمر في عصبة الأبطال الإفريقية، إلى جانب عدد كبير من اللاعبين الدوليين.

وأضافت المصادر ذاتها أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قرر توجيه الدعوة إلى عدد من الشخصيات والمؤسسات الراعية للمسابقة، بالإضافة إلى إمكانية حضور أعضاء من اللجنة المنظمة لكأس العالم بقطر، هذه الأخيرة التي تقوم بزيارة إلى عدد من الدول، من أجل الوقوف على الجانب التنظيمي لعدد من المباريات الكبرى، ومن بينها نهائي دوري أبطال إفريقيا. كما أن اللجنة ذاتها ستكون، قبل يومين من موعد المباراة، في زيارة إلى باريس، لمعاينة مواجهة نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي، السبت المقبل.

من جهة أخرى، ينتظر أنصار الوداد الرياضي لكرة القدم موعد طرح تذاكر المباراة النهائية بفارغ الصبر، حيث يوجد ترقب شديد، بحكم العدد الكبير لمشجعي الفريق الراغبين في حضور هذه المواجهة.

وينتظر أن يتم طرح التذاكر عبر منصات في المواقع الإلكترونية، على أن يتم استخلاص التذكرة من الشبابيك المخصصة لذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى