إعفاء عائلة نافذة من دفع رسوم ضريبية على أرض تجر عمدة فاس إلى القضاء

إعفاء عائلة نافذة من دفع رسوم ضريبية على أرض تجر عمدة فاس إلى القضاء

فاس: لحسن والنيعام

في تطور لافت لقضية إعفاء مجلس جماعة فاس لـ«عائلة نافذة» من «دفع الرسوم الضريبية على قطعتين أرضيتين تبلغ مساحتهما إجمالا 300 هكتار»، وجهت هيئة تعنى بتقييم تدبير الشأن المحلي شكاية إلى الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف، طالبت من خلالها النيابة العامة بفتح تحقيق في القضية، وبالاستماع إلى عمدة المدينة، إدريس الأزمي، في شأن ملابسات هذه العملية. وقال سعيد شقروني، رئيس الهيئة الوطنية لتقييم تدبير الشأن المحلي ومحاربة الفساد، لـ«الأخبار»، إنه يطالب بإحالة الملف على الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، بالنظر إلى حجم الملف، وبالنظر إلى كون هذه الفرقة راكمت خبرة مهمة في التحقيق في مثل هذه القضايا. وأشارت الهيئة، في الشكاية التي (توصلت «الأخبار» بنسخة منها)، إلى أن هذا الإعفاء فوت على الجماعة الحضرية لفاس مداخيل قدرت بـ30 مليارا و200 مليون سنتيم، «في الوقت الذي ينادي الجميع، وعلى أعلى مستوى، بتخليق الإدارة والحكامة الجيدة، وهو ما تجسد في خطابات ملكية سامية».

هذا وتأسست الهيئة الوطنية لتقييد تدبير الشأن المحلي سنة 2015، وقال سعيد شقروني، إن مكتبها التنفيذي يضم خبرات في تخصصات متعددة، وتهدف إلى محاربة الفساد، وكل ما يتعلق بمحاربة الرشوة والمحسوبية. وقال شقروني إن الهيئة ليس لها أي ارتباط بأي حزب سياسي معين، وتتعامل بالمسافة نفسها مع كل المكونات الحزبية، وتعنى بكل القضايا التي لها ارتباط بتدبير الشأن المحلي. واستعانت الهيئة بمقال سبق لجريدة «الأخبار» أن نشرته حول القضية في عدد يوم الجمعة 30 يونيو الماضي، في صفحتيها الأولى والثانية. ويتعلق الأمر بوعاء عقاري في ملكية أسرة نافذة لم تؤد منذ أربع سنوات الرسوم الضريبية المستحقة للجماعة، ما فوت على الجماعة مبلغا يقدر بـ30 مليار سنتيم. ويقع الوعاء العقاري المعني عند المدخل الجنوبي للمدينة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة