إستثمارإقتصادالرئيسية

اتصالات المغرب تحقق زيادة في عدد زبنائها بما يقارب 68 مليون زبون

المجموعة حققت رقم معاملات بقيمة 517 36 مليون درهم بزيادة 1.3 بالمائة

لمياء جباري

أعلنت مجموعة اتصالات المغرب عن نتائجها الموحدة حتى 31 دجنبر 2019. وحسب بلاغ للفاعل الاتصالاتي، فقد حققت المجموعة زيادة بنسبة 11.1 بالمائة، بما يقارب 68 مليون زبون. وقد نمت عائدات المجموعة بنسبة 9،0 + بالمائة وذلك بفضل الطفرة في بيانات النقال في المغرب والفروع، كما تحسنت الربحية مع هامش الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك EBITDA بنسبة 8.51 بالمائة، بزيادة قدرها 2،1 نقطة على أساس قابل للمقارنة، بفضل التحسين المستمر للتكاليف. وارتفعت التدفقات النقدية من أنشطة التشغيل المعدلة بنسبة 0.29 بالمائة على أساس قابل للمقارنة. و بالنسبة لآفاق مجموعة اتصالات المغرب لسنة 2020، في نطاق وسعر صرف ثابتين، فقد ذكرت المجموعة رقم معاملات مستقر، و الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك مستقرة؛ و استثمارات بحوالي 15 بالمائة من رقم المعاملات باستثناء الترددات والرخص.
وبالنسبة لتفاصيل التعديلات على المؤشرات المالية، ارتفعت قاعدة زبناء المجموعة بنسبة %11.1 في عام 2019، حيث وصلت إلى 67.5 مليون زبون، وذلك تماشيا مع نمو عدد زبناء النقال والثابت في المغرب (%5.2+و %3.5+على التوالي( ، وكذلك توسيع نطاق المجموعة مع ضم Tchad Tigoمنذ فاتح يوليوز 2019. و خلال سنة 2019 بأكملها، حققت مجموعة اتصالات المغرب رقم معاملات بقيمة 517 36 مليون درهم، بزيادة 1.3 بالمائة ( 9،0+على أساس قابل للمقارنة). يعكس هذا الأداء النمو المستمر للأنشطة في المغرب ومرونة الأنشطة الدولية في مواجهة الضغوط التنافسية والتنظيمية المتزايدة. وخلال الربع الرابع لوحده، ارتفعت مبيعات المجموعة بنسبة 3.5 بالمائة(+1.0على أساس قابل للمقارنة (، وذلك بفضل الزيادة المستمرة في بيانات النقال في المغرب وفي الشركات التابعة. وبفضل الترشيد الصارم للنفقات، وصلت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك (EBITDA )لمجموعة اتصالات المغرب إلى 922 18 مليون درهم في نهاية دجنبر 2019، بزيادة %3.4 على أساس قابل للمقارنة. وبلغ معدل هامش الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك %51.8 أي بارتفاع بنسبة 1.2 نقطة على أساس قابل للمقارنة. وفي نهاية سنة 2019، بلغت نتيجة التشغيل المعدلة لمجموعة اتصالات المغرب 540 11 مليون درهم، بزيادة %4.3 على أساس قابل للمقارنة. و بالنسبة للاستثمارات، ذكر نفس المصدر أنها بلغت 6788 مليون درهم بزيادة %2،2 على أساس سنوي وتمثل %14.7 من رقم المعاملات (باستثناء الترددات والتراخيص).
ويظل هذا المستوى من الاستثمار متماشيا مع الأهداف المسطرة لهذه السنة. و بالنسبة لقرار الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، والمتعلق بالممارسات المناهضة للمنافسة في سوق الثابت والوصول إلى الأنترنت الثابت عالي الصبيب، ذكر البلاغ أنه بالنظر إلى الطبيعة الحديثة والمعقدة والاستثنائية للقرار الذي تم التوصل به، لازالت اتصالات المغرب تقوم بدراسة الملف. ووفقا لما ينص عليه القانون، تحتفظ اتصالات المغرب بالحق في الطعن أمام محكمة الاستئناف في غضون 30 يوما ابتداء من تاريخ الإشعار بالقرار. وفي هذا الصدد، أنشأت اتصالات المغرب مخصصات في حساباتها في 31 دجنبر 2019 بمبلغ 3،3 مليارات درهم. وبمناسبة نشر هذا البلاغ، صرح عبدالسلام أحيزون، رئيس مجلس الإدارة الجماعية، بأن «خارج تأثير غرامة الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، تمكنت مجموعة اتصالات المغرب من تحسين أدائها، وتحقيق نتائج متزايدة، تفوق الأهداف السنوية التي تسطرها. وتؤكد بذلك أهمية استراتيجيتها المبنية على شبكات أكثر فاعلية و خدمات تتكيف مع انتظارات السوق المحلية كما هو الحال في الفروع. ستواصل اتصالات المغرب جهودها الاستثمارية وتسريع عملية الرقمنة خلال 2020 لتحسين تجربة زبنائها والفعالية التشغيلية لمنظومتها».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى