الرئيسيةرياضة

تفاصيل وضع 19 لاعبا من الوداد في الحجر الصحي

سفيان اندجار

يواجه فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، فريق سريع وادي زم، برسم الجولة الحادية عشرة من منافسات البطولة الوطنية بقسمها الأول، وهو محروم من 22 لاعبا.
واضطر الفريق الأحمر إلى وضع 19 لاعبا في الحجر الصحي، وذلك بعد مشاركته في المباراة الأخيرة ضد كايزر شيفز الجنوب إفريقي، إذ جاء قرار إدارة الوداد الرياضي، بسبب إجراء فحوصات دقيقة على لاعبي الفريق للكشف عن فيروس كورونا المستجد، وأيضا بسبب الانتشار الكبير للسلالة المتحورة لكورونا في جنوب إفريقيا.
وكشف مصدر مسؤول أن الوداد ينسق مع مندوبية الصحة بمدينة الدار البيضاء، إذ تم وضع الفريق الأحمر في حجر صحي لمدة خمسة أيام، منذ أول أمس الاثنين، وتم إخضاع جميع اللاعبين لكشوفات ومسحات طبية بشكل يومي.
وتابع المصدر ذاته أن الأمر لم يقتصر على مسحات طبية، بل تم أخذ عينات من دماء اللاعبين لتحليلها للاطمئنان على سلامة العناصر الودادية.
وتابع المصدر نفسه أن هناك مراقبة مشددة على جميع لاعبي فريق الوداد في الحجر الصحي، وأنه ستظهر نتائج التحليلات، غدا الخميس، وعلى ضوئها سيتم تحديد ما إذا سيسمح للاعبين بمغادرة الحجر الصحي، يوم غد، أم هناك إمكانية تمديد لفترة الحجر.
واضطر فوزي البنزرتي، مدرب الوداد، إلى الاعتماد على العناصر التي لم تسافر مع الفريق إلى جنوب إفريقيا، إذ كشفت مصادر أن البنزرتي وجه الدعوة إلى ستة لاعبين من أمل الفريق الأحمر، والأمر يتعلق بكل من الحارس فهد منصف وأيضا عبد الله حيمود، واللاعب حمزة جنان الله ومحمد الوردي وحمزة أيت علال ورضا أرحيم.
وسيخوض الوداد المواجهة ضد سريع وادي زم بـ15 لاعبا فقط، خصوصا أن هناك مجموعة من العناصر ستغيب عن المجموعة بسبب الإصابة، ومن بينها الحارس طه مريد ومحمد أوناجم، في حين استعاد الوداد لاعبه التنزاني سايمون موسوفا، والذي عاد إلى المغرب بعد قضائه عطلة في تنزانيا رفقة أفراد أسرته.
ويعول الوداد على تحقيق الفوز في هذه المباراة رغم خوضها خارج الميدان، وذلك للحفاظ على فارق النقاط بينه وبين غريمه التقليدي الرجاء الرياضي، علما أن الفريق الأحمر ما زالت في جعبته مباراة ناقصة ضد النهضة البركانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى