الرئيسيةتقاريرمجتمع

حقوقيون يشتكون اعتداء إدعمار على لوحات فنية تاريخية

مطالب للعامل بفتح تحقيق والمحافظة على المعالم الأثرية بالمدينة

تطوان: حسن الخضراوي

توصل مكتب الضبط، بعمالة تطوان، مساء أول أمس الثلاثاء، بشكاية من جمعيات للمجتمع المدني بالشمال، (تتوفر «الأخبار» على نسخة منها)، تطالب بفتح تحقيق في الاعتداء على لوحة فنية تاريخية بالمحطة الطرقية القديمة، التي تم الاستغناء عن خدماتها بعد افتتاح المحطة الجديدة، لكن لم يتم التفكير من قبل الجماعة الحضرية، في استغلال المرفق العمومي القديم، وتحويله إلى مكتبة عمومية مثلا، أو أي مؤسسة ثقافية، مع مراعاة الحفاظ على اللوحات التاريخية، والتصاميم الهندسية.
واتهمت الجمعيات الموقعة على الشكاية المذكورة، محمد إدعمار رئيس الجماعة الحضرية، بالتورط في الاعتداء على اللوحات الفنية وإتلافها، دون مراعاة كونها من المآثر التاريخية، حيث قام برسمها الفنان الإسباني ماريانو بيرونتشي، مؤسس معهد الفنون الجميلة أيام الاستعمار.
وطالب التنسيق الجمعوي المذكور عامل تطوان بحماية جميع المآثر التاريخية بالمدينة، والعمل من أجل تحويل المحطة القديمة، إلى مؤسسة عمومية، تنفع السكان، مع الحفاظ على الطابع التاريخي، واللوحات الفنية التي تزينها، فضلا عن الأخذ بعين الاعتبار كونها تحتل مكانة خاصة في وجدان التطوانيين، مثلها مثل جميع المآثر التاريخية بالحمامة البيضاء.
وذكر مصدر مطلع أن مصالح عمالة تطوان ينتظر أن تحيل شكاية التنسيق الجمعوي المذكور، على إدعمار قصد الجواب بتفصيل، والرد على الاتهامات الموجهة إليه من قبل الجمعيات الموقعة على الشكاية، في موضوع تخريب لوحات فنية بالمحطة الطرقية القديمة، وإهمال تحويلها إلى مؤسسة عمومية يستفيد منها السكان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى