TM_Top-banner_970x250

شباط يرضخ لضغوط ولد الرشيد ويعلن عن تاريخ مؤتمر حزب الاستقلال

شباط يرضخ لضغوط ولد الرشيد ويعلن عن تاريخ مؤتمر حزب الاستقلال

محمد اليوبي

رضخ حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، لضغوطات معارضيه داخل اللجنة التنفيذية للحزب، بقيادة حمدي ولد الرشيد. وحسمت اللجنة التنفيذية، في اجتماعها المنعقد يوم الجمعة الماضي، في تحديد موعد انعقاد المؤتمر السابع عشر للحزب، وذلك أيام 21 و22 و23 يوليوز المقبل، ومن المنتظر أن تحسم اللجنة التحضيرية في جميع الترتيبات المتعلقة بالمؤتمر، خلال اجتماعها الذي سينعقد يوم السبت القادم.

وأفادت مصادر استقلالية أن شباط وجد نفسه وحيدا في اجتماع اللجنة التنفيذية إلى جانب أعضائها الموالين لتيار حمدي ولد الرشيد. وسجلت المصادر غياب جميع الأعضاء المحسوبين على شباط، ومنهم على الخصوص عادل بنحمزة، وعبد القادر الكيحل، ومونية غلام، ولحسن فلاح، ما جعل شباط يرضخ لجميع شروط معارضيه، تمهيدا لإزاحته من الأمانة العامة للحزب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة